ظريف : أنّى لأمريكا تعطيل البرنامج النووي لايران الاسلامية

شدد رئيس الجهاز الدبلوماسي في الجمهورية الاسلامية الايرانية الدكتور محمد جواد ظريف في كلمته التي القاها اليوم السبت ، بمراسم تكريم "يوم المراسل" ، علي أن الولايات المتحدة الأمريكية لا و لن تستطيع تعطيل البرنامج النووي السلمي الذي تعتمده ايران الاسلامية ، موضحا أن مزاعم الجانب الامريكي بأن الوفد الايراني جلس الى طاولة المفاوضات للفوز في الانتخابات ليس الا ادعاء كاذبا .

ظریف

و أفاد القسم السياسي بوكالة "تسنيم" الدولية للأنباء بأن وزير الخارجية أوضح أن الفريق النووي الايراني المفاوض تجاوز مرحلة صعبة حيث كانت المفاوضات عسيرة للغاية .
وشدد الوزير ظريف علي أن الفريق النووي الايراني المفاوض حافظ علي الخطوط الحمراء التي رسمت له ، و تمحورت حول الحفاظ علي عزة وشموخ الشعب الايراني المسلم و كرامته .
وتابع وزير الخارجية قائلا "لا يمكن لأحد اليوم الحديث مع شعبنا بلغة التهديد ويدعوه لتجاوز الخطوط الحمراء ، اذ أن هذا الشعب أثبت صموده في مرحلة الدفاع المقدس" .
وأكد وزير الخارجية أن الهدف الذي كان يتطلع اليه الشعب الايراني و القائد الخامنئي ورئيس الجمهورية ، هو عدم الاستسلام و الرضوخ أمام الضغوط ، وقد سجل الفريق النووي الايراني المفاوض ذلك علي الأرض .
و أشار ظريف الي الحظر الغربي خاصة الأمريكي المفروض ضد الشعب الايراني المسلم وأكد أن الامريكان مارسوا ضغوطهم علي هذا الشعب خلافا لكل المعايير الانسانية موضحا أن هؤلاء فرضوا الحظر علي هذا الشعب حتى في مجال الدواء. وتطرق ظريف الي مزاعم الامريكان بأنهم أغلقوا طريق انتاج الاسلحة النووية بوجه ايران وقال : "اقول لهم ان شعبنا هو الذي أغلق هذا الطريق انطلاقا من مبادئه الاسلامية ، وسيغلق هذا الطريق في المستقبل أيضا ".

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

ح.و

أهم الأخبار