وزير الخارجية يصل موسكو والأخيرة تعتبر طهران شريكا فاعلا في حل الازمات

رمز الخبر: 830917 الفئة: سياسية
محمد جواد ظریف

وصل وزير خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية العاصمة الروسية موسكو صباح اليوم الاثنين حيث من المقرر أن يجري مباحثات مع نظيره الروسي سيرغي لافروف حول العلاقات بين ايران وروسيا والقضايا الاقليمية والدولية والاوضاع الجارية في منطقة الشرق الاوسط واجراء لقاءات مع مسؤولين روس آخرين يتناول معهم آخر التطورات الراهنة.

و قد أعلنت الخارجية الروسية في بيان لها أنه سيتم التركيز خلال المباحثات على تطوير العلاقات الثنائية المستقبلية وما يتعلق بخطة العمل الشاملة المشتركة حول البرنامج النووي السلمي الذي تعتمده ايران الإسلامية.

كما أكد البيان أنه سيتم ايضا تبادل وجهات النظر حول القضايا الرئيسية الدولية والإقليمية وفي مقدمتها الازمتان السورية واليمنية

وكان وزير الخارجية قد غادر طهران صباح اليوم متوجها الي موسكو في زيارة لروسيا تستغرق يوما واحدا حسب ما أكد سفير ايران الاسلامية في هذا البلد مهدي سنائي.
و أكد سنائي أن الهدف من هذه الزيارة هو اجراء المشاورات مع المسؤولين الروس بخصوص أهم القضايا الاقليمية والدولية وتعزيز العلاقات بين البلدين الجارين أكثر من أي وقت مضي.
وتوقع السفير سنائي أن يلتقي وزير الخارجية بنظيره الروسي سيرغي لافروف وباقي المسؤولين الروس لمناقشة العلاقات الثنائية وتعزيز التعاون الاقليمي والدولي بين الجانبين في مختلف المجالات بينها مكافحة الارهاب وتهريب المخدرات.
وتوقع السفير أيضا أن يتناول ظريف مع المسؤولين الروس موضوع حصيلة المفاوضات النووية بين كل من ايران الاسلامية ومجموعة القوي السداسية الدولية في العاصمة النمساوية فيينا بالاضافة الي بذل الجهود لارساء الامن والاستقرار في المنطقة.
وتابع قائلا " ان روسيا تعتبر بلد الصديق والجار الذي أدي دورا ايجابيا وبناء خلال المفاوضات التي جرت بين كل من الجمهورية الاسلامية الايرانية ومجموعة 5+1 في النمسا في 14 تموز الماضي".




























ح.و
 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار