كيان الاحتلال الصهيوني يواصل سياسة قتل الاطفال

رمز الخبر: 830962 الفئة: انتفاضة الاقصي
دهس طفل

أقدم مستوطن صهيوني على دهس طفل فلسطيني بسيارته بالقرب من مفترق بيتا جنوب مدينة نابلس ولاذ بالفرار، وأفاد شهود عيان أن مستوطنا صهيونيا دهس الطفل محمد مصطفى النجار (10 سنوات) من بلدة يتما جنوب نابلس، ولاذ بالفرار، ما أدى إلى إصابته بكسر في ساقه اليمنى نقل على اثرها الى المستشفى لتلقي العلاج.

جدير بالذكر، أن حوادث الاعتداء بالدهس على الفلسطينيين من قبل المستوطنين تكررت كثيراً دون أن تتخذ الحكومة الصهيونية اجراءات بحق تجاوزات واعتداءات المستوطنين.

 

 

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار