رئيس مجلس الشوري: قرارات ايران تتسم بالعقلانية دائما والغرب طالب بالمفاوضات أكثر من مرة

رمز الخبر: 831109 الفئة: الطاقة النووية
علی لاریجانی

شدد رئيس مجلس الشوري الاسلامي علي لاريجاني علي أن القرارات الاستراتيجية التي اتخذها نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية تتسم بالعقلانية دائما موضحا أن الغرب طالب أكثر من مرة بالدخول في مفاوضات مع ايران في العام الأخير لولاية الحكومة السابقة وذلك في كلمة القاها صباح اليوم الاثنين في الاجتماع السنوي الـ 16 لتعبئة الاساتذة الجامعيين الذي عقد في مؤسسة الاذاعة والتلفزيون بمدينة مشهد تحت عنوان «عناصر تحويل الجمهورية الاسلامية الايرانية الي قوة دولية ».

و أفاد مراسل وكالة " تسنيم " الدولية للأنباء في مدينة مشهد المقدسة أن رئيس السلطة التشريعية في ايران الاسلامية قال " أقوم بدور في موضوع الامن القومي منذ أكثر من 20 عاما وأري أن أداء النظام الاسلامي في القضايا الاستراتيجية كان صحيحا ".
وأشار لاريجاني الي التقدم الذي حققته الجمهورية الاسلامية الايرانية في المجالات الثقافية والاقتصادية واعتبره بأنه أفضل دليل علي صواب قراراتها.
وشدد علي أن المسؤولين في النظام الاسلامي اتخذوا قرارات دقيقة في موضوع البرنامج النووي موضحا أن كل هذه القرارات كانت تتم تحت اشراف الامام الخامنئي.
وتابع قائلا " ان السؤال المهم الذي يطرح نفسه في الوقت الحالي هو سبب اصرار الغرب وأمريكا علي التوصل الي نتيجة مع ايران الاسلامية أثناء المفاوضات حيث أن المستقبل هو الذي سيجيب علي هذا السؤال ".
وأشار لاريجاني الي الانقسام الذي يشهده الكونغرس الامريكي في الوقت الحاضر ورأي أن الساسة في أمريكا يجب تقسيمهم الي قسمين الاول يعارض التوصل الي اتفاق مع ايران وفرض المزيد من الحظر عليها وهو مايصر عليه الجمهوريون والديمقراطيون الذين ينفقون الاموال الطائلة الي جانب الكيان الصهيوني لنسف المفاوضات التي جرت في النمسا".
وأكد أن القسم الثاني من الساسة الامريكان يعتقدون بضرورة اغتنام فرصة المفاوضات نظرا لعدم جدوي الحظر الذي فرضته واشنطن علي ايران الاسلامية وفشله خاصة وان النظام الاسلامي تغلب علي كل المشاكل التي تسببه هذا الحظر الفاشل.
وأشار لاريجاني الي صواب السياسة التي تعتمدها ايران بينها دعم المظلومين في العالم حيث أن طهران التي كانت تعتبر صدام عدوا لها الا انها عارضت مجيء الامريكان الي العراق واحتلال هذا البلد مشددا علي أن هؤلاء توصلوا الي هذه النتيجة بعد غزوهم للعراق.
وتطرق رئيس مجلس الشوري الاسلامي الي خطبة الامام الخامنئي في صلاة عيد الفطر وقال " اننا لانزال علي موقفنا المساند للصحوة الاسلامية وللمظلومين الفلسطينيين ".

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

ح.و

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار