خلال مؤتمر صحفي مع ظريف

لافروف : موقف روسيا من الأزمة في سوريا لم يتغير منذ البداية ولا نقبل مطالبة الأسد بالرحيل

رمز الخبر: 831416 الفئة: دولية
ظریف و لافروف

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إثر محادثات في موسكو مع نظيره الدكتور محمد جواد ظريف اليوم الاثنين ، إن موسكو ترفض مطالبة الرئيس السوري بشار الأسد بالرحيل كشرط مسبق لتسوية الأزمة ، و قال خلال مؤتمر صحفي مشترك مع ظريف الاثنين بموسكو إن الموقف الروسي من تسوية الأزمة السورية لم يتغير وهو يكمن في ضرورة أن يقرر الشعب السوري مستقبل بلاده علي أساس بيان جنيف دون أية تدخلات خارجية أو فرض سيناريوهات مسبقة.

وقال وزير خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية  الذي وصل صباح اليوم الي موسكو في زيارة عمل قصيرة، ان روسيا تعاونت مع ايران حول مختلف القضايا في الظروف الصعبة وحاليا توفرت الارضيات المناسبة لتعزيز التعاون.
واضاف ظريف : تركزت محادثات اليوم حول تطوير العلاقات الشاملة في مختلف المجالات سيما تسهيل اصدار التأشيرات والشؤون القنصلية بين البلدين.
وأكد وزير الخارجية علي ضرورة التنسيق بين البلدين بشان الازمات الاقليمية، وقال ان الاوضاع في سوريا ضاعفت من خطر التقسيم الطائفي ويتعين اتخاذ الاليات السياسية لانهاء الازمة في سوريا وكذلك في العراق بعيدا عن التدخل الخارجي.

من جانبه قال لافروف في المؤتمر الصحفي، ان روسيا وايران بوصفهما بلدان صديقان وجاران يوليان اهتماما خاص بالتعاون الثنائي والاقليمي والدولي وتطويره وسيتابعان هذا الموضوع بشكل جاد.

ورحب بالدعوة الرسمية التي وجهها ظريف له لزيارة ايران ووعد بالقيام بها قريبا واضاف : آمل ببدء تنفيذ الخطة الشاملة لبرنامج العمل المشترك الاسبوع القادم وكذلك استثمار تعاون ايران لتسوية القضايا الاقليمية.

وشدد لافروف على ان  موسكو لا تقبل مطالبة الأسد بالرحيل كشرط مسبق لتسوية الأزمة، وان الموقف الروسي من تسوية الأزمة السورية لم يتغير وهو يكمن في ضرورة أن يقرر الشعب السوري مستقبل بلاده علي أساس بيان جنيف دون أية تدخلات خارجية أو فرض سيناريوهات مسبقة.

وأكد لافروف علي أهمية اجتماع اللجنة الاقتصادية المشتركة بين البلدين المقررة في تشرين الاول القادم في موسكو، وقال ان محادثات اليوم تركزت حول القضايا المتعلقة بالعلاقات الثنائية وارتقائها والبروتوكول بين وزارتي الخارجية الايرانية والروسية سيفتح افاقا للتعاون الثنائي والاقليمي الي عام 2018.

 

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار