برلماني عراقي يدعو الى اتخاذ موقف واضح من تصريحات المسؤولين الاكراد بشأن الانفصال !؟

دعا البرلماني علي البديري النائب عن التحالف الوطني في مجلس النواب العراقي ، اليوم الثلاثاء، رئيس الوزراء حيدر العبادي ، الى اتخاذ موقف واضح من تصريحات المسؤولين الاكراد بشأن انفصال الاقليم عن العراق ، و طالب جميع المسؤولين الاكراد المشاركين في الحكومة الاتحادية ، بـ"تحديد موقفهم بصورة واضحة من فكرة الانفصال عن العراق التي دائما ما تطلق من قبل البارزانيين اما ان يشجبوا هذا الطرح ، او التخلي عن مواقعهم التي يشغلونها في الحكومة الاتحادية" .

برلمانی عراقی یدعو الى اتخاذ موقف واضح من تصریحات المسؤولین الاکراد بشأن الانفصال !؟

و قال النائب البديري في تصريح "يجب على رئيس الجمهورية فؤاد معصوم ان يحدد موقفه من تصريح مسرور بارزاني الاخير المتعلق باستقلال الاقليم عن العراق ، على اعتبار انه حامي الدستور الذي اشار الى العراق الواحد الموحد، او التخلي عن منصب رئيس الجمهورية ، لان هذا التصريح يفقده وجوده الحقيقي".
وطالب هذا النائب عن التحالف الوطني جميع المسؤولين الاكراد المشاركين في الحكومة الاتحادية ، بـ"تحديد موقفهم بصورة واضحة من فكرة الانفصال عن العراق التي دائما ما تطلق من قبل البارزانيين اما ان يشجبوا هذا الطرح، او التخلي عن مواقعهم التي يشغلونها في الحكومة الاتحادية" .
واضاف البديري اننا "نشعر بالخطر من وجود الاكراد في المواقع القيادية للدولة العراقية طالما ان هناك من يصرح بالانفصال ويقابل بسكوت من قبل هؤلاء المسؤولين الاكراد" ، لافتا الى ان "التصريح بالانفصال يهدد وحدة العراق ويشق الصفوف" . ودعا البديري رئيس الوزراء حيدر العبادي الى "اتخاذ موقف واضح من تصريحات المسؤولين الاكراد بشأن انفصال الاقليم عن العراق" .

وكان النائب البديري قد سلط يوم اول امس الأحد الاضواء من جديد على تواجد "الموساد" الصهيوني و الاستخبارات الاجنبية في اقليم كردستان العراق ، مبينا في تصريح ان حكومة الاقليم تعمل كانها دولة بذاتها ، و ليست جزء من دولة اتحادية ، فيما رجح وجود قنصلية «إسرائيلية» في الاقليم تعمل بـ"الخفاء".

و قال البديري ، وهو قيادي في حزب الدعوة تنظيم الداخل إن "هناك انتهاكات من حكومة الاقليم تمس بسيادة العراق من خلال تصدير النفط الى «اسرائيل» ، وعلى حكومة الاقليم ان تعطي اخبار ومعلومات للحكومة المركزية عن علاقاتها وارتباطاتها الخارجية" .
ورجح البديري وجود "قنصلية «اسرائيلية» في الاقليم تعمل بالخفاء و بدا واضحا وجليا من خلال تصديرحكومة الاقليم للنفط عبر تركيا الى «اسرائيل» ، وهذا ما تم نشره عبر وسائل الاعلام المختلفة" .
و أشار البرلماني البديري إلى "تواجد الموساد «الاسرائيلي» واستخبارات اجنبية في اقليم كردستان" ، مؤكداً "جمع تواقيع نيابية و إرسالها إلى رئاسة مجلس النواب العراقي لمناقشة الموضوع .
وكانت تقارير محلية وسياسيين قد اشاروا في العديد من المناسبات إلى وجود تعاون سري بين حكومة إقليم كردستان والاحتلال الصهيوني، في مجال تبادل المعلومات والتدريب والتجسس وغيرها.

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة