الجهاد الإسلامي:جنين قدمت درساً جديداً للاحتلال الصهيوني

أكدت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين اليوم الثلاثاء, ان مدينة جنين قدمت من جديد درساً آخر للاحتلال تحت عنوان الوحدة ورص الصف في مواجهة المحتل، ودللت على حيوية الشعب الفلسطيني الذي يرفض الاستسلام والإذلال, مشددةً على أن الإرادة أقوى سلاح تتكامل فيه الأدوار الوطنية لحماية كل أبناء الشعب الفلسطيني.

الجهاد الإسلامی:جنین قدمت درساً جدیداً للاحتلال الصهیونی

وقالت الحركة خلال بيان لها , ان" درس جنين كان رسالة حاسمة للاحتلال بأننا شعبنا سيدافع عن نفسه في مواجهة أي محاولة من الاحتلال للتلاعب بحياة ومستقبل أبنائه، وبينت ان أبطال جنين وشبابها الأحرار أفشلوا عملية أمنية أراد من خلالها الجيش الصهيوني المجرم أن يحقق إنجازاً ، لكن صمود الشباب وعزيمتهم دفعته للخروج خائباً".

وحيت الحركة عائلة أبو الهيجا التي قدمت نموذجاً فريداً في الصبر والصمود والتضحية, وأدانت جريمة هدم منزل العائلة واعتقال ابنها وابن فلسطين المجاهد مجدي أبو الهيجا على يد قوات الاحتلال المجرم الذي يتحمل كامل المسؤولية عن حياة وسلامة الأخ مجدي.

وطمأنت الحركة أبناء الشعب الفلسطيني بأن القيادي في الجهاد الاسلامي بسام السعدي بخير ولم يمسه سوء بفضل الله تعالى، وباسمه نوجه الشكر والتحية لأهل جنين وشبابها الأبطال الذين أفشلوا مخطط العدوان الصهيوني.

الأكثر قراءة الأخبار انتفاضة الاقصي
أهم الأخبار انتفاضة الاقصي
عناوين مختارة