هزيمة كبرى لنتنياهو في الكونغرس الامريكي

انشغلت وسائل الاعلام الصهيونية بالتطور الاخير في الكونغرس الامريكي وتأمين الرئيس الامريكي باراك اوباما الاغلبية اللازمة لتمرير الاتفاق النووي مع ايران، واعتبر المعلقون الصهاينة ان تأمين الاغلبية في الكونغرس يعد انتصارا كبيرا لاوباما، وخسارة فادحة لرئيس الحكومة الصهيونية بنيامين نتنياهو.

هزیمة کبرى لنتنیاهو فی الکونغرس الامریکی

واكد مصدر سياسي «اسرائيلي» رفيع للقناة السابعة الصهيونية ان "«اسرائيل» ستستمر في صراعها بكامل قوتها ضد الاتفاق النووي، حتى بعد نجاح الرئيس أوباما في الحصول على اغلبية تمكنه من فرض الفيتو".

ومع اقرار المصادر الصهيونية الرفيعة بان تحقيق اغلبية الثلثين ضد الرئيس اوباما بات غير ممكن، ردت المصادر على التطور الاخير في الكونغرس، مشيرة الى ان "رئيس الحكومة (نتنياهو) اوضح قبل خطابه في الكونغرس في شهر آذار الماضي ان من واجبه عرض مخاوف «اسرائيل» من الاتفاق للشعب الامريكي وممثليه". واضافت المصادر "اغلبية في الجمهور الامريكي والكونغرس تتفق مع هذا الموقف. كلما كانت معارضة الاتفاق مع ايران اكبر، كلما انعكس ذلك على السياسات الامريكية اتجاه اسرائيل والمنطقة مع الوقت".

من جهتها، قالت وزير الخارجية «الاسرائيلية» السابقة عضو الكنيست عن "المعسكر الصهيوني" تسيبي ليفني، ان على نتنياهو ان "يحاسب نفسه" على فشله الذريع في الملف النووي الايراني، مضيفة ان نتنياهو لم يفشل وحسب في الموضوع النووي الايراني، بل ايضا تسبب بالاضرار بالعلاقات الاستراتيجية بين «اسرائيل» والولايات المتحدة، ورفض بشكل عنيد جدا البحث معها في تحسين بنود الاتفاق مع ايران.

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة