عصائب الحق : لا صحة لانسحاب فصائل المقاومة من بيجي وسنفاجىء داعش في عملياتنا القادمة

اعتبر "جواد الطليباوي الناطق العسكري لـ"عصائب اهل الحق في العراق" التي يتزعمها الشيخ قيس الخزعلي ، اليوم الاحد ، الانباء التي تتحدث عن انسحاب فصائل المقاومة الاسلامية من "بيجي" ، بانها انباء كاذبة و عارية عن الصحة ، و قال في تصريح : ان هدف عصابات داعش الارهابية من اثارة هذه الشائعات هو رفع و تقوية معنويات افرادها التي تعيش روح الهزيمة و الانكسار ، مؤكدا ان فصائل المقاومة ستفاجىء داعش في عملياتنا القادمة .

عصائب الحق : لا صحة لانسحاب فصائل المقاومة من بیجی وسنفاجىء داعش فی عملیاتنا القادمة

و اضاف الطليباوي : ان الانباء التي تتحدث عن انسحاب كتائب "عصائب اهل الحق" و فصائل المقاومة الاسلامية ، هي انباء كاذبة و عارية عن الصحة و كلما في الامر هو ان 40 سيارة مفخخة استهدفت قاطع ( منطقة البو دراج ) وكان من يقوم بمسك هذه المنطقة هم كتائب جند الامام وعادت عصائب اهل الحق وكتائب حزب الله بمشاركة القوات الامنية والشرطة الاتحادية واعادوا هذه المنطقة والان الاوضاع مستقرة فيها والارض ممسوكة من قبل كتائب جند الامام وكتائب حزب الله .
واضاف ايضا : قامت عصائب اهل الحق بتسليم هذه الارض ، باعتبار ان هذه القوات كانت ومنذ اكثر من 4 اشهر في المنطقة ، و هي قوات تعد قوة ضاربة وهي تتهيأ لمعركة الفلوجة وهناك تطوير في الاختصاصات لدي افرادها وهي الان قوة ضاربة موجودة في بيجي . و بعد ان حاولت داعش التعرض لحي التاميم ومقر القائمقامية هناك و السيطرة عليها ، قامت عصائب اهل الحق باسترداد حي التاميم و مبني القائمقامية و تسليمها الي قوات الامام علي (عليه السلام)  .
واكد الطليباوي ان جميع قوات الحشد الشعبي وفصائل المقاومة الاسلامية مازالوا يمسكون الارض في بيجي وهم يغلقون كافة المنافذ بقوة .. الا ان تنظيم داعش يعمل علي ترويج شائعات مفادها ان المقاومة الاسلامية و عصائب اهل الحق انسحبوا من بيجي وذهبوا للقتال في سوريا ، و هذه كلها شائعات يراد منها زعزعة عزيمة القوات الامنية و تقوية المعنويات المهزوزة لعناصر زمرة داعش الارهابية لان عزيمة القوات الامنية و الجيش العراقي والتكتيكات التي تقوم بها فصائل المقاومة الاسلامية جعلت معنويات داعش تنهار بشكل كبير جدا فهي بين قوات جيشنا الباسل وقواتنا الامنية وفصائل المقاومة الاسلامية انهارت بشكل كبير ولا تستطيع صد اي هجوم يستهدفها لذلك بدات بترويج مثل هذه الشائعات ولا صحة لاي انسحاب .. فالانسحاب يعني الهزيمة و انتصار داعش وهذا لم ولن يحصل انشاء الله  .
واشار الطليباوي : هناك اخبار عن سحب الحشد من الانبار وبعض الاخبار تشير الي ان هناك اتفاق بين الدكتور العبادي و التحالف الامريكي بهذا الشأن علي ان يتم سحب جميع فصائل الحشد الشعبي من الانبار . و هذه الاخبار لم تؤكد بعد كمعلومة لكنها انتشرت من خلال وسائل الاعلام وشبكات التواصل الاجتماعي . وعلي اي حال مازالت فصائل الحشد الشعبي في الصقلاوية ومناطق اخري متعددة ، مشددا علي ان عصائب اهل الحق مازالت موجودة في بيجي وبقوة ، و نحن لم نواجه اي ضغوطات من الحكومة وهناك تعاون كبير جدا خصوصا ونحن في صلاح الدين هناك تعاون كبير جدا من قبل قيادة عمليات صلاح الدين معنا وهناك تعاون مشترك وغرفة عمليات مشتركة وخلال هجومنا علي داعش في بيجي تم امدادنا باكثر مما كنا بحاجة اليه الا اننا لا نعلم ما تخبئه الايام القادمة  .
ولفت الطليباوي قائلا : نحن الان نعد العدة والعدد وسنفاجئ تنظيم داعش الارهابي في عملياتنا القادمة باعتبار اصبحت الان لدينا قوات خاصة جدا لتنفيذ المهمات الخاصة رغم ان جميع قواتنا هي قوات خاصة، وكذلك اصبحت لدينا سرية متكاملة للاستشهاديين .. وانشاء الله سنواجه اعداء العراق في سوح المعركة وسيكون الحديث هناك .

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة