وصول تمثال زنوبيا "ملكة تدمر" إلى ساحة الأمويين وسط العاصمة دمشق+ صور

أفاد مراسل وكالة تسنيم الدولية للأنباء من دمشق اليوم الإثنين عن وصول تمثال زنوبيا - ملكة تدمر– مع عربتها الملكية، إلى ساحة الأمويين وسط العاصمة، ضمن فعاليات الملتقي الخامس للفن والإبداع، الذي تقيمه وزارة السياحة السورية تحت عنوان " من تدمر إلى دمشق"، ليستقر مدة 4 أيام مع النصب التذكاري للشهيد خالد الأسعد الذي قضى شهيداً على أيدي عصابات "داعش" الإرهابية.

وصول تمثال زنوبیا "ملکة تدمر" إلى ساحة الأمویین وسط العاصمة دمشق+ صور

وأكد وزير السياحة السوري المهندس بشر يازجي، أن "فعالية من تدمر إلى دمشق" بما تضمنته من خطوات لحماية الآثار أثبتت أن الحرب لا توقف عجلة الحياة في سوريا بل تزيدها عزيمة وإصراراً مشددا على أن وضع التمثال في ساحة الأمويين يعني أن دمشق ستبقى تحتضن كل الحضارات والثقافات رغم ما تعرضت له خلال الأزمة الراهنة"
وكان تنظيم "داعش" الإرهابي أعدم عالم الآثار السوري خالد الأسعد بقطع رأسه في ساحة المتحف الوطني بتدمر في 18 آب الماضي، في سياق جرائمه المستمرة ضد أهالي المدينة الأثرية.
يذكر أن "داعش" دمّر عدداً من المواقع الأُثرية في مدينة تدمر، كان آخرها المدافن التدمرية البرجية وسوّاها أرضاً مستخدماً  كميات كبيرة من المتفجرات كما دمّر أجزاء كبيرة من معبد "بل" الأثري في31 آب الماضي وذلك بعد أقل من 10 أيام على تدمير معبد “بعل شمين” داخل المدينة الأثرية.

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة