موسكو وطهران توقعان قريبا صفقة جديدة لتوريد S300

قال سيرغي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسي إن موسكو وطهران ستوقعان صفقة جديدة لتوريد صواريخ "أس-300" إلى إيران في القريب العاجل ، وأضاف في حديث للصحفيين على هامش معرض Russia Arms Expo الذي افتتح امس الأربعاء في مدينة نيجني تاغيل الروسية لمدة 4 أيام، أن جميع القرارات السياسية قد تم اتخاذها، ولا توجد أي عراقيل أمام تنفيذ العقد المذكور الذي يواصل الطرفان اتصالات عملية بشأنه.

موسکو وطهران توقعان قریبا صفقة جدیدة لتورید S300

و ردا على سؤال حول موقف موسكو الخاص بضرورة تخلي طهران عن دعواها بشأن إلغاء الصفقة السابقة، قال الدبلوماسي الروسي إن الموقف الروسي يتضمن بالفعل بندا حول ضرورة التخلي عن هذه الدعوى ، إلا أنه أكد في الوقت ذاته أن مسألة تسلسل الخطوات وأبعاد الصفقة الجديدة هي من الأمور التجارية مضيفا أن وزارة الخارجية لا تعلق على أمور تخص الخبراء.

تجدر الإشارة إلى أن روسيا وإيران الاسلامية وقعتا على صفقة تصدير صواريخ أس-300 في عام 2007 ، إلا أن الرئيس السابق دميتري مدفيديف حظر في عام 2010 تصدير هذه الصواريخ ، بذريعة الحظر الدولي الذي فرضه مجلس الأمن على إيران في العام 2010.
وألغيت الصفقة مع طهران ، و قدمت الأخيرة دعوى قضائية بمبلغ يقارب 4 مليارات دولار إلى هيئة التحكيم في جنيف. وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين رفع في نيسان الماضي الحظر الذي كان مفروضا على توريدات "إس-300" إلى إيران رغم ان حظر مجلس الامن الدولي كان لايزال ساري المفعول .

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
عناوين مختارة