المرجع الديني مكارم‌ الشيرازي: آل سعود يفتقدون للكفاءة في ادارة شؤون الحرمين الشريفين

انتقد آية الله ناصر مكارم الشيرازي أحد مراجع الدين في مدينة قم المقدسة السلطات السعودية على خلفية حادث مقتل واصابة مئات الحجاج في المسجد الحرام يوم الجمعة ووصفهم بأنهم يفتقدون للكفاءة اللازمة في ادارة شؤون الحرمين الشريفين حيث تساءل عن اسباب ترك معدات البناء والرافعات الثقيلة قرب المسجد الحرام والتي ادى انهيارها وسقوطها على الحجاج ، الي مصرع وجرح هذا العدد الهائل منهم واعتبر هذه الممارسات بأنها بعيدة عن التعقل.

المرجع الدینی مکارم‌ الشیرازی: آل سعود یفتقدون للکفاءة فی ادارة شؤون الحرمین الشریفین

و أفاد القسم السياسي بوكالة " تسنيم " الدولية للأنباء أن سماحته أكد ذلك في بحث الخارج الذي القاه أمس السبت معربا عن بالغ حزنه وقدم مواساته لعوائل العشرات من الحجاج المسلمين في هذه الحادثة المؤلمة.

ووصف المرجع مكارم الشيرازي وقوع مثل هذه الحادثة في المسجد الحرام بأنها تشير الى ضعف في عملية ادارة شؤون الحرمين الشريفين والتي ادت الى استشهاد هذا العدد الكبير من الحجاج.

وأشار سماحته الى تبرير السلطات السعودية في وقوع الحادثة وقال " ان هذه السلطات تتصور بأن العاصفة أدت الى وقوعها لكن مشاريع البناء تنجز في اي مكان بالعالم الا انها يجب ان تدار بحكمة وتخطيط بيد ان حكام السعودية لايمتلكون الكفاءة اللازمة لادارة شؤون الحرمين الشريفين ".

وشدد هذا المرجع الديني علي أنه لايسمح الى جانب الابنية الدينية والمهمة في العالم بتشييد ابراج مرتفعة الا ان حكام السعودية سمحوا ببناء ابراج ذات 50 طابقا قرب المسجد الحرام ماترك تأثيرات سلبية.

ورأي آية الله مكارم الشيرازي أن آل سعود يعتبرون الحرمين الشريفين ملكا خاصا لهم لذلك يسمحون لانفسهم بممارسة اي عمل الا ان هذه الابراج ينبغي هدمها.

وأكد سماحته أن جميع المسلمين في العالم يدركون اهمية ومكانة المسجد الحرام لذلك ينبغي علي علماء الدين في البلدان الاخرى تقديم النصح لحكام السعودية حتى يديروا شؤون المسجد الحرام بصورة صحيحة.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

ح.و

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
عناوين مختارة