إصابة عشرات المصلين وأضرار كبيرة في الأقصى +فيديو

افادت اخر التقارير الواردة من المسجد الاقصى،بأصابة العشرات من المصلين الفلسطينيين في داخل الحرم القدسي الشريف بعد اقتحامه صباح اليوم الأحد ، من قبل مجموعة من المستوطنين الصهاينة ترافقها قوات من شرطة الاحتلال الذين قاموا بحرق عدة نوافذ في المسجد القبلي.

إصابة عشرات المصلین وأضرار کبیرة فی الأقصى +فیدیو

وأضافت "إن جنود الاحتلال عملوا على إفراغ المسجد الأقصى من المصلين بالقوة، لكي يستهدفوا المرابطين بالمسجد القبلي".

وأشارت إلى أن جنود الاحتلال والمستوطنين، اعتدوا بالضرب المبرح على عدد من الشبان عند باب السلسة ونقل احدهم للمستشفى جراء إصابته في وجهه بشكل مباشر.

وذكرت أن جنود الاحتلال اقتحموا المصلى القبلي وقام قناصته بإطلاق الرصاص المطاطي وقنابل الغاز السام من نوافذه على المعتكفين بعد تحطيمها، ممّا أدى إلى إصابة حارس المسجد الأقصى لؤي أبو السعد بالاختناق بعد إصابته بعيار مطاطي في الصدر، كما قام جنود الاحتلال بإطلاق النار تجاه عدد من حراس المسجد الأقصى أثناء محاولتهم إخراج زميلهم  أبو السعد الذي أصيب أثناء تواجده في محراب المسجد القبلي.

وأكد شهود عيان، وقوع دمار كبير غير مسبوق في المصلى القبلي في المسجد الأقصى.

من جانبه، أوضح مركز "قدسنا" الإعلامي المتخصص بشؤون المسجد الأقصى والمقدسات الإسلامية أن قوات الاحتلال حاصرت منذ ساعات الفجر البلدة القديمة في القدس، ونصبت الحواجز عند مداخلها، واقتحمت قوات كبيرة من عناصرها ساحات المسجد الأقصى ومنعت دخول كافة النساء والرجال دون سن الخمسين وطالبات المدرسة الشرعية والحراس وموظفي الأوقاف إلى المسجد الأقصى.

وأضافت المركز في بيانه، أنه وقبل الساعة السابعة صباحا اقتحمت قوات كبيرة باحات المسجد الأقصى وأطلقت وابلا من قنابل الصوت والغاز والرصاص المطاطي على المصلين في الساحات، كما توغّلت عناصرها داخل المصلى القبلي لبضعة أمتار وأطلقت قنابل الغاز السام والرصاص المطاطي على المعتكفين فيه، ممّا أدى إلى حالات اختناق وإصابات في صفوفهم، إلى جانب اعتدائها على حراس المسجد الأقصى بوحشية واعتقال أحدهم.

وأكد المركز تصاعد الدخان في الناحية الجنوبية للمصلى القبلي حيث اندلع حريق في الجهة الجنوبية للمصلى القبلي، وأسرع رجال الإطفاء في المسجد الأقصى لإطفائها.

ويرابط منذ ساعات الفجر العديد من الفلسطينيين من القدس والداخل الفلسطيني في محيط الأقصى أمام عشرات الحواجز العسكرية التي نصبتها قوات الاحتلال في محيط المسجد، بالإضافة إلى المعتكفين داخله من مساء أمس.

وذكر المركز، أن وزير الزراعة الصهيوني أوري أريئيل ونحو 40 مستوطنا اقتحموا المسجد الأقصى صباح اليوم الأحد تحت حراسة مشددة من قوات الاحتلال.

وكانت جماعات صهيونية متطرفة قد دعت أنصارها ومؤيديها عبر إعلانات نشرتها على المواقع الإلكترونية وفي وسائل الإعلام الصهيونية، إلى تنظيم اقتحامات جماعية غير مسبوقة للمسجد الأقصى ابتداء من اليوم الأحد بمناسية ما يسمى "رأس السنة العبرية"، فيما دعا أئمة وناشطون في الدفاع عن الأقصى إلى شد الرحال إليه والرباط فيه دفاعا عنه.

 

 

 

 

 

 

الأكثر قراءة الأخبار انتفاضة الاقصي
أهم الأخبار انتفاضة الاقصي
عناوين مختارة