الداخلية الكويتية تؤكد انها لن تتهاون مع من يهدد أمن الحسينيات خلال شهر محرم

أكدت وزارة الداخلية الكويتية اتخاذها جملة من الاجراءات الأمنية من أجل حماية الحسينيات استعداداً لإحياء مراسم العزاء الحسيني في شهر محرم الحرام ، مشيرة إلى ضرورة التعامل مع أي اشتباه سواء كان شخصا أو مركبة قد تمثل خطرا لتتمكن القطاعات الميدانية من التعامل معها واتخاذ الاجراء المناسب حيالها.

الداخلیة الکویتیة تؤکد انها لن تتهاون مع من یهدد أمن الحسینیات خلال شهر محرم

وقد عقد وكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون الأمن العام اللواء عبد الفتاح العلي اجتماعا موسعا مع مسؤولي الحسينيات أمس السبت، بحضور مديري أمن المحافظات وقيادات قطاع الامن العام.

وأكد العلي حرص وزارة الداخلية على مواكبة المناسبات الدينية التي تشهدها البلاد على مدار العام، مشددا على ضرورة الالتزام بالقانون وتعليمات رجال الأمن خارج مجالس الحسينيات وفي محيط المناطق الواقعة فيها، كما دعا الحضور إلى الالتزام بالواجبات وتأمين المواقع.

ويأتي الاجتماع وفق بيان اصدره العلي، في إطار ما تحظى به المناسبات الدينية من اهتمام قيادات وزارة الداخلية والعمل على توفير كل الإجراءات اللازمة لتأمين رواد هذه المناسبات والحفاظ على سلامتهم من بعض السلوكيات الخاطئة.

وحذر العلي من ارتكاب اي سلوك تعسفي مع أي شخص اثناء اجراءات عملية التفتيش والمزيد من السيطرة الأمنية لتحقيق الامن والأمان وتقديم كل التسهيلات والخدمات"، مشيرا إلى التعاون الوثيق مع الأجهزة المعنية في وزارات ومؤسسات الدولة للعمل على حل أي مشاكل أو عوائق تعترض عمل مسؤولي الحسينيات.

من جانبه، أكد مدير عام مديرية امن محافظة العاصمة الكويتية اللواء إبراهيم الطراح ان "أجهزة وزارة الداخلية لديها المقدرة على حفظ الامن والنظام، ولديها العديد من الخطط للتعامل مع كل المناسبات"، موضحا ان الاستنفار الأمني يتطلب تضافر الجهود من قبل القائمين على الحسينيات للتعامل مع أي احداث طارئة.

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة