نائب امريكي سابق متطرف: اوباما يتطلع الي التقاط صورة مشتركة مع الرئيس الايراني

انتقد النائب الامريكي السابق المتطرف المعروف بمواقفه المثيرة للجدل في منظمة الامم المتحدة جان بولتون الرئيس الامريكي باراك اوباما لسياسته الخارجية التي يعتمدها بينها توصل الجمهورية الاسلامية الايرانية ومجموعة القوي السداسية الدولية في النمسا الي اتفاق نووي في تموز الماضي واتهمه بأنه يتطلع الي التقاط صورة مشتركة مع الرئيس حسن روحاني.

نائب امریکی سابق متطرف: اوباما یتطلع الی التقاط صورة مشترکة مع الرئیس الایرانی

و أفاد القسم الدولي بوكالة " تسنيم " الدولية للأنباء أن بولتن أكد ذلك في حديث لقناة فاكس نيوز التلفزيونية لدي اشارته الي الاتفاق النووي الذي توصلت اليه  الجمهورية الاسلامية الايرانية ومجموعة القوي السداسية الدولية في النمسا في تموز الماضي.
ولدي اشارته الي اللقاء المرتقب بين اوباما ورئيس الحكومة الصهيونية بنيامين نتانياهو رأي هذا النائب المتطرف أن اللقاء لن يتم قبل شهر تشرين الثاني المقبل حيث أن فرصة لقاءهما يمكن علي هامش اجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة خلال الاسابيع القلائل المقبلة.
وتوقع أن يحضر اوباما ونتانياهو اجتماعات الجمعية العامة ويلقيا خطابهما فيها وأعرب عن اعتقاده بأن اللقاء بينهما سيكون قصيرا حيث أن اوباما يفضل التقاط صورة مع الرئيس روحاني ويصافحه الا ان نتانياهو لايفضل لقاء اوباما في تلك الفترة.
وتابع هذا النائب الامريكي المتطرف قائلا " ان اوباما كان يتطلع منذ مدة التقاط صورة مع الرئيس روحاني حيث أنه اتصل بالأخير هاتفيا عندما كان في طريقه الي مطار جي اف كندي ولدي عودته الي ايران ما يظهر ذروة عجز اوباما واحباطه ".
وأكد بولتن أن كل المؤشرات والأدلة تظهر بأن الرئيس الامريكي لايريد تجميد الاتفاق النووي الذي تم التوصل اليه في النمسا بخصوص برنامج ايران في مجال الاسلحة النووية.
ورأي أن اوباما يتطلع الي ايجاد تغييز في موازنة القوي بالشرق الاوسط ويتصور اذا كانت بين واشنطن وطهران علاقات جيدة فإن الأخيرة ستتحول الي لاعب يشعر بالمسؤولية في المنطقة والعالم.
واستطرد قائلا " انني اعتبر ذلك ضربا من الخيال ليس الا وحسب تصوري فإن مصافحة روحاني اذا كان مهما فهل انه سيصافح زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ اون في الجمعية العامة للامم المتحدة؟ ".
وواصل هذا النائب الامريكي السابق انتقاداته اللاذعة للرئيس الامريكي الذي اتهمه بأن تساوم مع الجمهورية الاسلامية الايرانية موضحا أن الأخيرة حققت كل أهدافها الاستراتيجية التي كانت تريدها في المفاوضات النووية التي جرت في النمسا في 14 تموز الماضي.
وزعم بولتن أن ايران باتت في موقع تقترب من انتاج الاسلحة النووية مشددا علي أن طهران بلغت أهدافها فيما لم تقوم واشنطن بأي عمل حيالها.
واستطرد قائلا " اني أري بأن آيات الله يستحوذ عليهم الفرح في التوصل الي اتفاق مع اوباما حيث بإمكانهم الحصول علي المزيد من التنازلات قبل انتهاء ولاية الرئيس اوباما ".
ووصف الاتفاق النووي الذي توصلت اليه ايران الاسلامية ومجموعة الـ 6 في النمسا بأنه بمثابة الكارثة التي حلت ببلاده – علي حد تعبيره -.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

ح.و

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
عناوين مختارة