الجيش السوري يحصد أكثر من 30 إرهابياً في استهداف مقر اجتماع لهم في دوما

أفاد مراسل وكالة تسنيم اليوم الاثنين، أن الجيش السوري يواصل عملياته العسكرية في الغوطة الشرقية للعاصمة دمشق، ضد معاقل المجموعات الإرهابية، مع تأكيد مصادر ميدانية أن ما تروج له المواقع المعارضة، عن سيطرة الإرهابيين على سجن النساء المركزي بمنطقة عدرا، عارية عن الصحة جملةً وتفصيلاً.

الجیش السوری یحصد أکثر من 30 إرهابیاً فی استهداف مقر اجتماع لهم فی دوما

ونفذ الجيش السوري سلسلة من العمليات النوعية، ضد معاقل تنظيم "جيش الإسلام" الإرهابي في الغوطة الشرقية، تحديداً في مدينة دوما معقله  الأساسي، وقد أكد مصدر عسكري أن العمليات حققت أهدافها بدقة، وأسفرت عن هلاك وإصابة العشرات من الإرهابيين، بالتوازي مع تقدم الجيش من جهة "مقالع الصمادي" و"المشتل" في المزارع الغربية من دوما وسط حالة من التخبط في صفوف المجموعات الإرهابية، خاصة بعد خسائرها الكبيرة خلال محاولتها في اليومين الماضيين، التقدم باتجاه النقاط العسكرية التابعة  للجيش السوري، الذي نجح في تثبيت مواقعه، وإيقاع عدد كبير من القتلى في صفوف تلك التنظيمات.
واستهدف الجيش السوري مقراً لـ "جيش الإسلام" بالقرب من مبنى البلدية في مدينة "دوما"، أثناء اجتماع لقادة التنظيم مع متزعمين مما يسمى "فيلق الرحمن"، ما أسفر عن تدمير المقر بشكل كامل، إضافة إلى مقتل وجرح أكثر من 30 إرهابياً، كانوا متواجدين بداخله، عرف منهم "عدنان عبد الحق" و"محمد الجاسم" و"حسن الصمادي".
بالتوازي، استهدف الجيش السوري معقلاً للمجموعات الإرهابية في حي "العجمي" بمنطقة حرستا شرق دمشق، ما أدى لمقتل عدد من الإرهابيين، عرف منهم، "زاهر حليمة" و"أحمد حليمة" و"زياد الدعضدي" و"عبد الفتاح نجار".

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة