عبداللهيان: الاعتداء على المسجدالاقصى ثمنه باهض للغاية

اكد الدكتور حسين امير عبداللهيان مساعد وزير خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية للشؤون العربية والافريقية اليوم الثلاثاء أن كيان الاحتلال الصهيوني سيدفع ثمنا باهضا للغاية بسبب اعتدائه و اسائته الى المسجد الاقصى داعيا بعض دول المنطقة التي تبادر الي تشكيل تحالفات ضد الدول الاسلامية الى بذل جهودها لردع الكيان الصهيوني قاتل الأطفال و العدو الرئيس للعرب و العالم الاسلامي من التعرض لأولى القبلتين للمسلمين .

عبداللهیان: الاعتداء على المسجدالاقصى ثمنه باهض للغایة

وأفاد القسم السياسي لوكالة "تسنيم" الدولية للأنباء أن التصريحات التي أدلى بها مساعد وزير الخارجية جاءت بعد اقتحام الكيان الصهيوني و عدوانه على المسجد الاقصي لليوم الثالث على التوالي بمشاركة المستوطنين المتطرفين منذ امس الاول  الاحد .
هذا و أصدر مجلس تنسيق الاعلام الاسلامي اليوم الثلاثاء بيانا أشار فيه الي هذا العدوان الغاشم علي المصلين في المسجد الاقصي الذي تزامن مع الايام الأخيرة لشهر ذي القعدة الحرام و بدء شهر ذي الحجة ، مؤكدا أن الصهاينة هاجموا المصلين الذين كانوا يرددون هتاف الله اكبر من جهة باب السلسلة و المغاربة وأطلقوا غاز الفلفل وقنابل الصوت و الرصاص المطاطي تجاههم .
وشدد البيان علي أن العدو الصهيوني الذي شرد الشعب الفلسطيني من أرضه ووطنه لمدة أكثر من 60 عاما ، يرتكب يوميا مختلف انواع المجازر و الاعتداءات ضد هذا الشعب الاعزل حيث يقتل اطفاله و يشرد نساءه وأضاف الي هذه الجرائم البشعة الاعتداء الأخير علي المسجد الاقصى .
وأشاد البيان بالشعب الفلسطيني المسلم لمقاومته أمام كل انواع الاعتداءات  والمجازر البشعة التي ارتكبها ولايزال يرتكبها الكيان الصهيوني ضد النساء والاطفال الابرياء مشددا علي أن المقاومة هي السبيل الوحيد لانقاذ الشعب الفلسطيني من مخالب الصهاينة المحتلين .
و دعا البيان الشعوب الاسلامية و كل الشعوب الحرة في العالم للوقوف الي جانب الشعب الفلسطيني المسلم في محنته الذي يطالب بحقوقه المشروعة و ادانة كيان الاحتلال الصهيوني وانقاذ القدس الشريف من دنس الصهاينة المجرمين .

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

ح.و

الأكثر قراءة الأخبار انتفاضة الاقصي
أهم الأخبار انتفاضة الاقصي
عناوين مختارة