محادثات ايرانية مع روسيا لتطوير اجهزة الطرد المركزي وبناء محطات نووية

اعلن رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية الدكتور علي اكبر صالحي، عقب لقائه رئيس شركة روس اتم سرغي كرينكو على هامش المؤتمر السنوي العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية في فيينا، انه تم التباحث حول تطوير اجهزة الطرد المركزي الايرانية وتشييد محطات نووية جديدة لتوليد الكهرباء و مسؤوليات روسيا في اطار الاتفاق النووي.

محادثات ایرانیة مع روسیا لتطویر اجهزة الطرد المرکزی وبناء محطات نوویة

ووصف العلاقات مع روسيا بالممتازة لاسيما في المرحلة الراهنة ، موضحا ، ان روسيا باعتبارها عضوا مؤثرا للغاية في مجموعة دول 5+1 دعمت موقف ايران وكانت مقترحاتها للتوصل الى نتائج ،والتي افضت الى الاتفاق النووي، بناءة للغاية.

واشار صالحي  في حوار مع مراسل مؤسسة الاذاعة والتلفزيون الايرانية ، الى مسؤوليات روسيا في اطار الاتفاق النووي كما تم التفاهم معها حول آليات تصدير اليورانيوم المخصب اليها واستيراد اليورانيوم الطبيعي منها.

ولفت الى اجراء محادثات حول المساعدة في الارتقاء بوضع تصاميم لاجهزة الطرد المركزي في ايران لانتاج نظائر مشعة ثابتة حيث ان الروس احرزوا تقدما لافتا في هذا المجال بين دول العالم واعربوا عن استعدادهم للتعاون مع ايران في هذا المجال.

واوضح، انه قد تم التوقيع على اتفاق مع الروس لتشييد محطتين نوويتين اخريين في بوشهر الا ان الافضل هو المشاركة في التامين المالي وقد وعدوا بتنفيذ هذا الالتزام.

ولفت الى انه سيتم تسليم محطة بوشهر النووية الى الخبراء والمهندسين الايرانيين بصورة نهائية.

وقال انه قد وجه الدعوة لكرينكو لزيارة ايران لوضع حجر اساس بناء المحطتين النوويتين الثانية والثالثة في بوشهر.

عناوين مختارة