ولايتي يحذر من مشاريع تقسيم العراق وسوريا ويؤكد : السعودية ستندم جراء عدوانها على اليمن

حذر مستشار قائد الثورة الاسلامية للشؤون الدولية الدكتور علي اكبر ولايتي رئيس مركز الدراسات الاستراتيجية لمجمع تشخيص مصلحة النظام الاسلامية من مشاريع تقسيم العراق و اكد ان السعودية ستندم جراء عدوانها على اليمن ، وقال ان التوترات الموجودة في المنطقة خاصة في سوريا و اليمن لا يمكن حلها عسكريا بل يجب ان تعالج بالطرق السياسية .

ولایتی یحذر من مشاریع تقسیم العراق وسوریا ویؤکد : السعودیة ستندم جراء عدوانها على الیمن

و خلال استقباله رئيس موسسة فردريش الالمانية ، اشار ولايتي الى ضرورة احترام  وحدة اراضي دول المنطقة والدول التي هي عضو في الامم المتحدة وان يتم التصدي لاي محاولة لاثارة التفرقة وتقسيم هذه الدول.

وحذر ولايتي من المشاريع الرامية لتقسيم العراق، سوريا واليمن، مؤكدا ان ما تفعله السعودية في اليمن سيجلب لها الندم.
واشار ولايتي الي ماضي العلاقات الجيده بين ايران الاسلامية والمانيا ، قائلا ان الشعب الايراني ليس لديه انطباع سيئ تجاه الشعب الالماني كما هو الحال بالنسبة للشعب الالماني الذي لا يحمل انطباعا سيئا تجاه ايران.
واضاف ولايتي اننا نشهد افاقا مستقبلية مشجعة في العلاقات بين ايران الاسلامية والمانيا لان المانيا لن تجد حليفا افضل واجدر من ايران في المنطقة وان التجربة التاريخية لها توكد على ذلك واننا نهتم كثيرا بالعلاقات مع المانيا من بين الدول الاوروبية.
واستطرد ولايتي قائلا "اننا نعلم بان المانيا تعير اهمية بالغة للاستقرار في منطقة الشرق الاوسط وغرب آسيا وان ايران تعتبر الدولة الوحيدة التي يمكن ان تقدم دعما استراتيجيا لعودة الامن والهدوء الى المنطقة، نظرا الي استقرارها وقوتها.

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
عناوين مختارة