خبير تجاري فرنسي: 150 شركة فرنسية تستعد للعودة الي أسواق ايران بتوجه وفد يمثل هذه الشركات

أكد خبير تجاري فرنسي أن 150 شركة فرنسية تستعد للعودة الي أسواق الجمهورية الاسلامية الايرانية وذلك من خلال توجه وفد يمثل رؤساء هذه الشركات الي طهران في وقت قريب جدا بعد توصل ايران الاسلامية الي اتفاق نووي مع مجموعة القوي السداسية الدولية في العاصمة النمساوية فيينا في 14 تموز الماضي والغاء الحظر المفروض عليها بعد تنفيذ هذا الاتفاق.

خبیر تجاری فرنسی: 150 شرکة فرنسیة تستعد للعودة الی أسواق ایران بتوجه وفد یمثل هذه الشرکات

و أفاد القسم السياسي بوكالة " تسنيم " الدولية للأنباء أن وكالة الصحافة الفرنسية أعلنت ذلك في مقال كتبه «ايملي بوبو» الذي استخدم مفردة «الفتح» للاستثمار في سوق ايران الاسلامية.
وأكد هذا الكاتب الفرنسي أن الفريق التجاري قام بصياغة برنامج لتوظيف الرساميل الفرنسية في مشاريع ايران بعد توصلها الي الاتفاق النووي مع مجموعة القوي السداسية الدولية في النمسا في تموز الماضي.
وبين هذه الشركات الـ 150 يمكن الاشارة الي مشاركة 40 بورصة من باريس حيث من المقرر أن يتوجه الوفد الفرنسي الاقتصادي التجاري برئاسة وزير ووزير دولة الي طهران لتحقيق هذا الهدف. 
ويضم الوفد الفرنسي أيضا كل من وزير الزراعة استيفان لوفول والمتحدث بإسم الحكومة الفرنسية ماتياس فيكل حيث من المقرر أن يناقش هذا الوفد خلال زيارته طهران التعاون الاقتصادي والتجاري بين البلدين.
وقد استخدم مساعد رئيس مجموعة انترنسيونال ايفو تيبو ديفو سيلغي مفردة «الفتح المجدد» في زيارة الوفد الفرنسي الي الجمهورية الاسلامية الايرانية موضحا أنه ورغم ذلك الا ان هناك الكثير من الاعمال التي يجب القيام بها.
والجدير بالذكر أن فرنسا تعتبر الشريك التقليدي التجاري لايران الاسلامية الا ان التبادل التجاري بينهما هبط بسبب الحظر الاستكباري المفروض عليها.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

ح.و

الأكثر قراءة الأخبار الأقتصاد
أهم الأخبار الأقتصاد
عناوين مختارة