«أنصار الله» : شعب اليمن يواجه أخطر عدوان يتعرض له في تاريخه الحديث والمعاصر

بارك المجلس السياسي لحركة "أنصار الله" التي تقود الحراك الشعبي المقاوم في اليمن ، للشعب اليمني حلول الذكرى الأولى لثورة 21 سبتمبر المجيدة، مشيراً إلى أن هذه المناسبة "مثلت خطوة متينة إلى الأمام، وانتصاراً مهماً للشعب عزز الأمل وهو يتجه نحو التغيير المنشود متجاوزا كل ما نصبته منظومة الاستبداد والطغيان والإجرام من أفخاخ وما زرعته من ألغام" ، مؤكدا ان شعب اليمن يواجه أخطر عدوان يتعرض له في تاريخه الحديث والمعاصر .

«أنصار الله» : شعب الیمن یواجه أخطر عدوان یتعرض له فی تاریخه الحدیث والمعاصر

واشار المجلس في بيان له، إلى ان الشعب اليمني "وقَفَ بعزم وإصرار في مواجهة كل مؤامرات ومخططات المنظومة المعادية، التي كان آخرها سعيها للانقلاب على أهم عملية سياسية تمت في البلد متمثلة في عملية الحوار الوطني ومخرجاته المتفق عليها من قبل القوى السياسية"، مضيفا ان "الشعب تحرك في ثورة شعبية عارمة لمواجهة كل تلك المخططات وما رافقها على المستوى الاقتصادي والمعيشي والأمني وعمل على إفشالها".

وقال المجلس إن " الثورة ترفعت عن تصفية الخصوم إلى مد يد المحبة والإخاء، وتُوج الحراك الشعبي في الـ21 من أيلول/سبتمبر بتوقيع اتفاق السلم والشراكة الوطنية الذي كان منصفا حتى مع تلك القوى المتآمرة التي ظلت تضمر شرا، وتتربص بالثورة الدوائر"، ولفت إلى ان هذه القوى "سعت إلى الانقلاب على هذا الاتفاق وكُلّ مطالب وآمال وأهداف الشَّعْب معتمدة في ذلك على النفوذ الخارجي".

وحيا المجلس السياسي لـ"أنصار الله" الشعب اليمني وصموده الاسطوري "في مواجهة أخطر عدوان يتعرض له اليمن في تاريخه الحديث والمعاصر"، وقال "إننا نجدد العهد في أن نكون دوما وأبدا إلى جانبه في معركة التحرر الوطني حتى طرد الغزاة والمحتلين  ونيل كامل الاستقلال، وتحقيق الاستقرار".

وثمن المجلس "مواقف الشعب تجاه قضايا الأمة، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية"، مؤكدا انه "ليس بجديد على شعبنا اليمني العزيز أن يعلن تضامنه مع الأقصى المبارك، وهو الشعب الذي لم يبرح خلال مراحل الثورة رافعا راية فلسطين".

كما حيا المجلس أبطال الجيش اليمني واللجان الشعبية، مهنئا إياه على بطولاته في مواجهة العدوان السعودي، معاهدا الشهداء والجرحى بالمثابرة بهمَّة لهزم أعداء اليمن والثورة.

وتوجه المجلس السياسي إلى الشعوب العربية والإسلامية وكل العالم إلى "التحلّي بالقيم الإنسانية الكفيلة وحدها بصون الأمن والسلم الدوليين، ومواصلة درب الأحرار في مواجهة الاستكبار العالمي وهيمنته التي تهدد الإرث الإنساني والحضارة البشرية".

الأكثر قراءة الأخبار الشرق الأوسط
أهم الأخبار الشرق الأوسط
عناوين مختارة