«مجتهد» يكشف تقصير السلطات السعودية بوقوع حادثة منى

رمز الخبر: 869955 الفئة: دولية
مجتهد

اكد المغرد السعودي الشهير «مجتهد» علي موقع تويتر للتواصل الاجتماعي ان سبب الحادث المأساوي و الكارثة الانسانية التي وقعت لحجاج بيت الله الحرام في مشعر منى هو نفسه سبب الزحام الذي وقع الاربعاء ، واستمر حتي يوم الخميس في محطة القطار المخصصة لنقل الحجيج و نقل عن مصدر وصفه من قلب الحدث ، ان الفشل الذريع جدا للقطار و تكدس الناس ساعات في انتظاره و استمرار هذا التكدس من الحشود دون ان ياتي القطار ، هو السبب وراء وقوع حادث مشعر مني .

وفي تغريدة له بعد ساعات من حادث مشعر مني المفجع الذي اودى بحياة حوالي 1000 حاج و اصابة 2000 اخرين من حجاج بيت الله الحرام ، اضاف «مجتهد» نقلا عن المصدر ذاته ، قائلا : بعد ان تاخر القطار 4 ساعات في الليل وانتظار الحجاج في المحطة مع مرور الوقت وازدياد اعدادهم .. أصبح الزحام مخيفا جدا حيث وصلت الطوابير الي خارج محطة القطار بمسافة طويلة .

واشار مجتهد الي انه عندما وصل القطار بعد تأخره ساعات طويلة و فتح باب القطار ، تدافع الناس داخله وبالرغم من ذلك فلم يتحرك القطار رغم غلق ابوابه وتكدس الحجاج داخل مقصوراته ، وعند عدم حركته وعدم فتح الابواب للخروج هلع الناس وبدأ الصراخ وحالات الاغماء .. والمشكلة لا احد يستطيع التحرك او الهرب فالقطار متوقف ولم يفتح ابوابه لساعة كاملة حتي تحرك .. غير ان الثلاث ساعات انتظار بمحطة القطار كانت كافية للتسبب بوقوع هذا العدد من الوفيات والاصابات نتيجة التدافع .
و كانت صحيفة الديار اللبنانية قالت ان تواجد موكب ولي ولي العهد السعودي محمد بن سلمان في منطقة مني ، كان السبب الرئيس وراء وقوع الكارثة  . واضافت الصحيفة ان اجهزة الخليوي التقطت اكثر من الف فيلم فيديو لموكب رسمي في منطقة مني حيث حصل التدافع و ادي الي مقتل اكثر من 900 حاج وجرح 2000 ، وهذه الافلام هي شاهدة بمثابة وثيقة عن الموكب الرسمي الذي ادي الي تغيير مسير افواج الحجاج ، مما سبب التدافع ووقوع القتلي والجرحي بالالاف .
واردفت الصحيفة متسائلة : من يتجرأ علي القول ان ولي ولي العهد كان في الموكب الرسمي في طريقه الي مني ؟ ، بل ان كل المصادر السعودية نفت وجود موكب رسمي .
واشارت الصحيفة الى ان بعض الحجاج اعترضوا علي مجيء الموكب الرسمي عكس السير ، وتساءلت : هل تستطيع السعودية اخفاء شرائط الفيديو بعد بضعة ايام عندما ستظهر في الاعلام ؟ .

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار