الشرطة الامريكية تقتل شابا اسود آخر

تتواصل سلسلة اجراءات القسوة والعنف الذي تعتمده الشرطة الامريكية في تعاملها ضد المواطنين السود في هذا البلد ، حيث لقى شاب امريكي اسود اخر مصرعة إثر إطلاق شرطي النار عليه في مدينة ريسترس تاون بولاية ميريلاند بتهمة محاولته تزوير نسخة طبية لشراء دواء للسعال.

الشرطة الامریکیة تقتل شابا اسود آخر

واشارت قناة برس تي.في الناطقة باللغة الانكليزية الى وقوع حادثة قتل اخرى يوم الاربعاء الماضي راح ضحيتها شاب اسود اخر غير مسلح برصاص شرطي في بلدة ريسترس تاون  Reisterstownبولاية ميريلاند الامريكية واوضحت ان اطلاق النار وقع عندما سعى الشرطي القاء القبض على هذا الشاب الاسود بتهمة محاولته تزوير نسخة طبية لشراء شراب مسكن للسعال من احدى الصيدليات. وأعلنت شرطة مدينة بالتيمور الأمريكية ان هذه الشاب حاول الهروب متظاهرا بانه يريد سحب مسدسا على ضابط الشرطة الذي اطلق ثلاثة عيارات نارية عليه وارداه قتيلا في الحال. وذكرت شرطة بالتيمور ان لقب ضابط الشرطة الذي اطلق النار هو ايروميرسكي  Earomirski، وانه الان يمضى اجازة أدارية. وتاتي هذه الحادثة في وقت تتصاعد فيه حدة التوتر في امريكا جراء التعامل العنيف والقاسي للشرطة الامريكية حيال المواطنين الامريكيين السود ومقتل عددا من المواطنين السود غير المسلحين جراء اطلاق ضباط الشرطة النار عليهم.  


 

الأكثر قراءة الأخبار دولية
أهم الأخبار دولية
عناوين مختارة