محسن رضائي: لصوص النفط بالامس تحولوا اليوم الى مصاصي دماء في المنطقة

قال عضو مجمع تشخيص مصلحة النظام في الجمهورية الاسلامية الايرانية اللواء محسن رضائي، ان قتل الحجاج في منى اساء واضر بمكانة المسلمين في الساحة الدولية موضحا ان العالم كان يعرفنا يوما في المنطقة بالنفط الا انه بات اليوم يعرفنا بالدم، ان لصوص النفط بالامس تحولوا اليوم الى مصاصي دماء في المنطقة.

محسن رضائی: لصوص النفط بالامس تحولوا الیوم الى مصاصی دماء فی المنطقة

واضاف محسن رضائي، لقد تمكنا حتى الان الانتصار بالمقاومة ولكننا في الظروف الراهنة التي نواجه فيها مؤامرات اعداء الاسلام وفي شتى المجالات فان المقاومة هي السبيل الوحيد لمواجهة الاعداء. واشار الى فاجعة الحجاج في منى، واوضح ان هذه الحادثة اضرت بكرامة ومكانة المسلمين في الساحة الدولية لان العالم كان يعرفنا يوما بالنفط اما اليوم فانه غدى يعرفنا بالدماء. قد حول النظام السعودي منذ سنوات سوريا الى ارض غير آمنه وشرد اكثر من 10 ملايين انسان وكذلك هذا العدد في العراق واليمن بسبب تدمير منازلهم. ان بيت الله الحرام يحب ان يكون اكثر الاماكن امنا الا ان الفاجعة وقعت في وقت لايحق لاحد في الحج قتل اي حيوان!. ان الذين اوجدوا الكيان الصهيوني قبل 70 عاما لم يسمحوا باندلاع حركات الصحوة الاسلامية وتشكيل انتفاضة ضد هذا الكيان المزيف، انهم يخططون كيف يقفون امام الثورة والصحوة الاسلامية لكي لا يتحول العالم الاسلامي الى حضارة راقية. وصرح عضو مجمع تشخيص مصلحة النظام ان الاعداء قد سلبوا باسم الاسلام والحكومات الاسلامية وبالاستفادة من امكانيات وطاقات الدول الاسلامية، امن واستقرار العالم الاسلامي، وهدفهم الوحيد هو بث الاختلافات والصراع بين الشيعة والسنة. ورأى رضائي السنين المقبلة سنين حاسمة، منوها إلى ان مسيرة الثورة الاسلامية والعالم الاسلامي يواجه عقبات مختلفة ولذا يجب استمرار نهج المقاومة.

 

الأكثر قراءة الأخبار ثقافة ، فن ومنوعات
أهم الأخبار ثقافة ، فن ومنوعات
عناوين مختارة