وزارة الخارجية تستدعي القائم بالاعمال السعودي للمرة الرابعة

رمز الخبر: 874968 الفئة: سياسية
وزارت خارجه

استدعت وزارة خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية ، و للمرة الرابعة خلال الفترة الاخيرة ، القائم بالاعمال السعودي بطهران احمد المولد ، بشان كارثة مشعر منى المفجعة، التي وقعت يوم الخميس الماضي اول ايام عيد الاضحى والتي اودت بحياة اكثر من 4 آلاف حاج ، حسب اعلان الموقع الرسمي لوزارة الصحة السعودية ، و حذرته من اي تقاعس ولا مبالاة في تحديد هوية المفقودين وإعداد وارسال جثامين ضحايا كارثة منى .

و افاد القسم السياسي لوكالة "تسنيم" الدولية للانباء بأن المدير العام للشؤون القنصلية بوزارة الخارجية علي جكيني ، قام باستدعاء القائم بالاعمال السعودي بطهران احمد المولد . 

و ذكّر جكيني في اللقاء بالمسؤوليات القانونية و العرفية والشرعية الملقاة على عاتق المسؤولين السعوديين تجاه ضيوف الرحمن و ضرورة تحمل المسؤولية تجاه كارثة منى المفجعة و توفير الظروف للعمل سريعا على تحديد هوية جثامين الضحايا و نقلها ، و كذلك المساعدة بالعثور على المفقودين و معالجة الجرحى . واعتبر جكيني ، اعتذار المسؤولين السعوديين ازاء كل هذا التقصير ازاء الحادث، من الامة الاسلامية جمعاء خاصة الشعب الايراني ، بانه يشكل الحد الادنى من واجبهم العرفي والمنطقي .
واشار المدير العام للشؤون القنصلية في الخارجية الى حساسية و اهتمام الشعب الايراني المفجوع بضحاياه الاعزاء ، محذرا من اي تقاعس او اجراء يؤدي الى التاخير في نقل الضحايا الايرانيين الى الجمهورية الاسلامية الايرانية .
و كرر جكيني الرؤية و التوقعات المشروعة للشعب و المسؤولين الايرانيين لنقل جثامين الضحايا الى البلاد ، واعلن بأن أيا من اسر الضحايا لم تأذن بدفن اعزائها في السعودية ، و ان جميعها ، تطالب بنقلها سريعا و باحترام ، الى ارض الوطن. وفي هذا السياق ، تم تسليم القائم بالاعمال السعودي رسالة من وزير الداخلية الى نظيره السعودي .
من جانبه ، اعلن القائم بالاعمال السعودي بانه سيقوم بنقل وجهات نظر حكومة الجمهورية الاسلامية الايرانية الى حكومة بلاده على وجه السرعة .

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

ح.و

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار