تعامل انساني للمسلمين يثني أمريكية معادية للاسلام عن تنظيم تجمع أمام مسجدهم + صور

رمز الخبر: 887150 الفئة: الصحوة الاسلامية
معترض ضد اسلام

أدي التعامل الانساني الذي اعتمده جمع من المسلمين في ولاية ميشيغان الامريكية الي أن تثني ناشطة أمريكية معادية للاسلام كانت تنوي تنظيم تظاهرة أمام مسجد «نور» في هذه الولاية عن ذلك وتدخل المسجد معهم لتناول الفطور بعد حقدها الدفين علي الاسلام والمسلمين وشعورها بمحبة المسلمين.

و أفاد القسم الدولي بوكالة " تسنيم الدولية للأنباء أن هذه الناشطة كانت تحمل لافتة كتبت عليها شعارات معادية للاسلام تنتظر التحاق الآخرين بها الا ان مشاهدتها لوحدها أدي الي الانسحاب من هذه التظاهرة التي كانت تضم شخصا واحدا وهي الناشطة المعادية.  
وقد واصلت المرأة تظاهرتها لمفردها أمام المسجد اعتقادا منها بأن علي المسلمين وضع نهاية لذبح الابرياء حيث توجهت اليها سيدة مسلمة واعتنقتها لتؤكد لها أن الاعمال الارهابية التي تقوم بها عصابة داعش الاجرامية والجماعات الاخري لن تمت الي الاسلام والمسلمين بأية صلة.
وقالت لها هذه السيدة وهي من المكسيك " ان المهربين للمخدرات في المكسيك هم من المسيحيين ولكن لايجب أن يتم تعميم هذه الجريمة علي كل المسيحيين والدين المسيحي ".
وأكدت أن النازيين الذين قتلوا الكثير من الابرياء في الحرب العالمية الثانية هم من المسيحيين أيضا الا انه يجب عدم الفصل بين هؤلاء والدين المسيحي.
وعندما شاهدت الناشطة المعادية للإسلام التعامل الاسلامي الانساني من المسلمين الذين تجمعوا حولها ندمت من عملها وأكدت أنها لم تضمر نية سيئة بل انها كانت تريد وضع نهاية لذبح الابرياء وقالت " انها تدعو لاخوانها واخواتها المسلمين والمسلمات ". 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

ح.و

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار