الطوربيد المتطور "والفجر" يدخل مرحلة الانتاج الواسع

رمز الخبر: 887952 الفئة: سياسية
اژدر والفجر

رعى وزير الدفاع و اسناد القوات المسلحة في الجمهورية الاسلامية الايرانية العميد حسين دهقان صباح اليوم الثلاثاء حفل تدشين خط الانتاج الواسع للطوربيد المتطور "والفجر" ، الذي تم تدشينه في العام 2011 و له راس حربي يزن 220 كيلوغراما و قدرة تدمير القطعات البحرية الثقيلة ، و ذلك في مراسم جرت بمنظمة الصناعات البحرية التابعة لوزارة الدفاع، حضرها الادميرال حبيب الله سياري قائد القوة البحرية للجيش .

وافاد تقرير القسم الدفاعي لوكالة تسنيم الدولية للانباء بأن هذا الطوربيد المتطور يعتبر من اعقد الاسلحة البحرية ، و يتم اطلاقه من الغواصات وله القدرة العملانية في الظروف الجوية غير المستقرة والاستعمال في المياه الضحلة والعميقة كما انه مزود بنظام امان و تسليح متطور .

واوضح وزير الدفاع في تصريح للصحفيين اليوم على هامش حفل التدشين ، بان طوربيد "والفجر" يتميز بالذكاء و القدرة على الخداع و السرعة الكبيرة و راس حربي بقدرة تفجير وتدمير عالية جدا وعنصر المباغتة ، وقال ان هذا الطوربيد قادر خلال بضعة ثوان على تدمير و اغراق الاهداف و القطع البحرية الكبيرة بالكامل .
واضاف العميد دهقان ان من خصائص طوربيد "والفجر" والتي تميزه عن مثيلاته في العالم ، هو الفترة القصيرة للاعداد في وحدات الاسناد والاطلاق، ما يزيد الى حد كبير القدرة التكتيكية والسرعة في العمل والرد السريع لوحدات القتال السطحي وتحت السطح للقوات البحرية للجيش وحرس الثورة الاسلامية .
واكد وزير الدفاع ان هذه الاسلحة والمعدات ذات طابع دفاعي بحت ، واضاف ان قذائف وصواريخ وطوربيدات القوات المسلحة الايرانية توجه وتطلق فقط على من يريد الاعتداء على البلاد .
واكد دهقان ان جمهورية ايران الاسلامية تبادر الى تعزيز بنيتها الدفاعية على اساس التهديدات المحتملة القائمة امام الشعب الايراني وليس بامكان اي قرار ان يمنع تعزيز القدرات الدفاعية للبلاد .
واضاف ايضا : حتى لو احتملنا في وقت ما وجود تهديدات في الجو الخارجي فاننا نعتبر انفسنا قادرين على الدخول في هذا المجال و اتخاذ التدابير الدفاعية اللازمة وان المهم لنا هو ضمان الامن الوطني والاقليمي المستديم.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار