النائب كاظم جلالي: إيران لن تتخلى عن موضوع صواريخها

أشار النائب في مجلس الشورى الإسلامي كاظم جلالي إلى مصادقة مجلس الشورى اول أمس الثلاثاء على قرار اتخاذ الحكومة القرار المناسب في تنفيذ الاتفاق النووي الذي تم التوصل اليه كل بين الجمهورية الاسلامية الايرانية ومجموعة دول 5+1 في فيينا في 14 تموز الماضي ،مؤكدا ان ايران لن تتخلى عن موضوع الصواريخ وانها ستواصل تطوير صواريخها.

النائب کاظم جلالی: إیران لن تتخلى عن موضوع صواریخها

وأضاف النائب كاظم جلالي، ان البلاد في حاجة للهدوء، وان المجلس صادق ايضا على قرار الحكومة، ولهذا ينبغي على الجميع بعد ذلك التحرك نحو التنفيذ الصحيح للاتفاق، موضحا ان الموضوع يكتسب الصفة القانونية بعد مصادقة المجلس وتاكيده من قبل مجلس صيانة الدستور. واوضح ممثل اهالي مدينة شاهرود في مجلس الشورى الاسلامي ان البعض يقول ان القائد طلب من المجلس ان يتابع هذا الموضوع،ويعتقدون ان على بعض اعضاء مجلس الشورى بيان وجهات نظرهم ،وهذا الامر غير صحيح، حيث تم التصويت عليه بـ 161 صوتا (من مجموع 250 صوتا).

وبيّن رئيس كتلة "السائرين في خط الولاية" في مجلس الشورى الاسلامي ان المصادقة على حصيلة المفاوضات النووية لا يجب ان لاتؤدي الى انشاق ،واوضح ان قائد الثورة الاسلامية قال ان الموضوع النووي يجب ان لا يؤدي الى خلق فجوة وانشقاق في داخل البلاد، ولهذا السبب فان مصادقة المجلس يجب ايضا ان لاتؤدي الى انشقاق في البلاد. ان على الجميع بعد مصادقة مجلس الشورى الاسلامي على موضوع معين التحرك نحو تنفيذ ذلك القرار منوها ضرورة مراقبة تحركات الاعداء وليس هناك شك في ان موضوع الاتفاق النووي لايغير الاعداء الى اصدقاء، الا ان النظام المقدس للجمهورية الاسلامية الايرانية يستند في تعامله على مباديء الدين الاسلامي الحنيف.

مصادقة حصيلة المفاوضات؛ بداية عمل الحكومة والمجلس
وأكد جلالي على ضرورة مراقبة تنفيذ بنود الاتفاق النووي منوها، ان برنامج العمل المشترك وبنود القرار النووي ليس نهاية الطريق بل على الحكومة والمجلس الحذر لانهم الان في بداية طريق. ولدى اجابته على موضوع الاختبارات الناجحة لصاروخ عماد البعيد المدى استطرد النائب جلالي، ان إيران كانت دائما تقول ان تعزيز البنية العسكرية والدفاعية للبلاد يعتبر آلية للردع، وان الجمهورية الاسلامية الايرانية لم تهدد ابدا اي دولة. واسترسل رئيس كتلة "السائرين في خط الولاية" موضحا، ان إيران لم تسعى في اي وقت الى اثارة الحرب وسياساتها كانت دائما تتصف بالانسانية، اما في قضية الصورايخ فانها لن تتنازل عنها وستستمر في اختباراتها وتطويرها لهذه الصواريخ وفي نفس الوقت فانه لن تسعى لانتاج قنبلة نووية. ولفت النائب كاظم جلالي الى ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تصر دائما على استقلالها وان الشعب الايراني اثبت دائما بانه قائم ومعتمد على نفسه دائما.

 

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
عناوين مختارة