حماس: مون منحاز لـ«اسرائيل» ويجب مواصلة الانتفاضة وعدم الانخداع بمؤامرات اجهاضها

رمز الخبر: 895445 الفئة: انتفاضة الاقصي
سامی ابو زهری

اتهمت حركة المقاومة الاسلامية حماس، الأمين العام للأمم المتحدة "بان كي مون"، بالانحياز إلى «إسرائيل»، حيث أعلن سامي أبو زهري، المتحدث الرسمي باسم الحركة، في بيان نشر اليوم:"تصريحات بان كي مون خلال زيارته للمنطقة تساوي بين المستوطنين القتلة، وبين أبناء الشعب الفلسطيني المدافعين عن أنفسهم"، مضيفا : هذه التصريحات منحازة إلى الاحتلال، وتتعارض مع القانون الدولي".

ودعا أبو زهري، جماهير الشعب الفلسطيني إلى "مواصلة الانتفاضة"، وعدم الانخداع بما وصفه بـ"المؤامرات الهادفة لإجهاضها".

وكان الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، قد عبر عن قلقه حيال استمرار "العنف" والتوتر في الضفة الغربية و«إسرائيل»، داعيا الجانبين الفلسطيني، و«الإسرائيلي»، إلى "ضبط النفس".

وقال كي مون في مؤتمر صحفي مع الرئيس محمود عباس في رام الله اليوم الأربعاء: "جئت إلى هنا اليوم لأنه ينتابني قلق شديد إزاء التصعيد الخطير للعنف في الأراضي الفلسطينية و«إسرائيل»، العنف لا يجلب السلام بل يقتل فرص الحل".

والتقى كي مون أمس في القدس، مع رئيس الحكومة الصهيونية بنيامين نتنياهو، وقال إنه يدين العمليات الفلسطينية، ويرسل التعازي لأسر القتلى اليهود.

وتدور مواجهات في الضفة الغربية والقدس وقطاع غزة، منذ الأول من تشرين أول الجاري، بين شبان فلسطينيين وقوات «إسرائيلية» راح ضحيتها 51 فلسطينيا، اندلعت بسبب إصرار مستوطنين صهاينة على مواصلة اقتحام ساحات المسجد الأقصى، تحت حراسة قوات الجيش والشرطة «الإسرائيلية».

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار