مخترقو بريد مدير الـ"سي أي إي": نريد فلسطين حرة وإيقاف أمريكا تمويلها لـ « إسرائيل»

رمز الخبر: 897326 الفئة: دولية
هاکرز

كشف أفراد من مجموعة "قراصنة" معلوماتية اخترقوا الحساب الخاص لـ" جون برينان " مدير وكالة الاستخبارات الأمريكية "سي أي إي"، عن سبب استهدافهم لهذا المسؤول الكبير، وعن خططهم في المستقبل، وسلطت عملية الاختراق الضوء على مدى افتقار أمن البريد الإلكتروني لعدد من كبار مسؤولي الاستخبارات في الولايات المتحدة إلى الحماية، خاصة وأنها تحتوي على المعلومات الأكثر سرية.

وكشف المستعمل @IncursioSubter، أنه موجود في المملكة المتحدة وذكر أنه قد اعتقل بتهمة إساءة استخدام الكمبيوتر، مشيرا إلى أن عمره 22 عاما.

وأكد "القراصنة" أنهم ركزوا بشكل رئيسي عملياتهم على الولايات المتحدة لأنها تمول الكيان الصهيوني وتدعمه في ذبح الفلسطينيين إضافة إلى جرائم الحرب التي ارتكبتها واشنطن والتي يغض الطرف عنها، مشيرين إلى أنهم سيستهدفون الحكومة البريطانية بعمليات قرصنة.

واشار احدهم أن القراصنة اتصلوا بمنزل جون برينان الذي قال لهم "ماذا تريدون؟"، فأجابه أحد المخاطبين يمازحه، "نريد 2 ترليون دولار"، مضيفا أن مدير الـ"سي أي إيه" أجاب، "فعلا كم تريد؟".

واستطرد المتحدث قائلا ردا على سؤال برينان قلنا: "نحن نريد فقط أن تكون فلسطين حرة وأن توقف الحكومة الأمريكية تمويل «إسرائيل» لقتلها الفلسطينيين الأبرياء"، مضيفا أن جون أغلق الهاتف.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار