الرئيس روحاني يدعو إلي تسوية مشاكل العالم الاسلامي بعيدا عن الخيارات العسكرية

رمز الخبر: 899818 الفئة: سياسية
روحانی السفیر السودانی

اكد رئيس الجمهورية الاسلامية حجة الاسلام والمسلمين حسن روحاني اليوم الثلاثاء، خلال استقباله سفير السودان الجديد لدي طهران عادل ابراهيم مصطفي، علي ضرورة حل مشاكل العالم الاسلامي بعيدا عن الخيارات العسكرية وبواسطة الدول الاسلامية نفسها، حيث وصف الرئيس روحاني السودان بالبلد الاسلامي المهم في القارة الافريقية.

واضاف ان العلاقات بين البلدين كانت متميزة خلال العقود الثلاثة الماضية وان ايران وقفت وستقف الي جانب السودان في الظروف الحساسة.

و تابع قائلا ،ان "العالم الإسلامي يعاني من العديد من المشاكل ويتعين علي الدول الاسلامية تسويتها من خلال التعاون المشترك"، مؤكدا علي الحوار بين ايران و السودان خدمة لمصالح العالم الاسلامي.

و اعرب عن امله بوضع حد للحرب و إراقة الدماء في المنطقة و تمهيد الطريق امام تسوية مشاكلها بعيدا عن الخيارات العسكرية.

و شدد ان الجمهورية الاسلامية الايرانية و السودان كانا في مقدمة من تصدي للاستكبار العالمي ،معربا عن امله بتعزير التعاون بين البلدين.

وفي جانب اخر من تصريحاته اشار الي المشاكل التي يعاني منها اليمن معربا عن اعتقاده بان الحل السياسي والحوار بين مختلف الاحزاب اليمنية هما السبيل الوحيد لتسوية مشاكله و اضاف نأمل ان تشارك جميع الدول الاسلامية في هذا المجال.

من جانبه سلم عادل ابراهمي مصطفي اوراق اعتماده لرئيس الجمهورية الشيخ حسن روحاني، و وصف الاتفاق النووي بين ايران و مجموعة 1+5 بالتاريخي، واكد ان هذا الاتفاق ما هو الا مؤشر علي الاعتراف بحق ايران المشروع في امتلاك الطاقة النووية واستخدامها للاغراض السلمية.

و اضاف ان السودان يدعو الي تعزيز العلاقات مع ايران اكثر فاكثر.

الرئیس روحانی یدعو إلی تسویة مشاکل العالم الاسلامی بعیدا عن الخیارات العسکریة
روحانی یدعو إلی تسویة مشاکل العالم الاسلامی بعیدا عن الخیارات العسکریة
    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار