لدى استقباله مستشار الرئيس الروسي ...

مستشار الامام الخامنئي : الارهابيون التكفيريون يريدون التغلغل الى منطقة آسيا الوسطى

رمز الخبر: 899901 الفئة: سياسية
علی اکبر ولایتی

شدد مستشار قائد الثورة الاسلامية للشؤون الدولية الدكتور علي أكبر ولايتي - رئيس مركز الدراسات الاستراتيجية في مجمع تشخيص مصلحة النظام الاسلامي في ايران علي أن الارهابيين التكفيريين يريدون التغلغل الى منطقة آسيا الوسطي ، و اكد لدى استقباله اليوم الثلاثاء مستشار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ضرورة التصدي لهذه المجموعات الاجرامية والحيلولة دون دخولهم الي هذه المنطقة الحساسة للغاية .

و أفاد القسم السياسي لوكالة " تسنيم " الدولية للأنباء أن ولايتي أكد ذلك لدي استقباله اليوم الثلاثاء المستشار السابق للرئيس الروسي الذي يزور طهران حاليا مؤكدا أن جزءا من عائدات الارهابيين التكفيريين يتم توفيرها من تهريب المخدرات.
وشدد مستشار الامام الخامنئي في الشؤون الدولية علي أن ظاهرة الارهاب في المنطقة تحظي بأهمية بالغة حيث أن الارهابيين الذين يسمحون لأنفسهم بقتل الابرياء يعتبرون تعاطي المخدرات أمرا مشروعا بالنسبة لهم.
وتابع رئيس مركز الدراسات الاستراتيجية في مجمع تشخيص مصلحة النظام قائلا " ان الارهابيين يريدون التغلغل الي آسيا الوسطي التي تعتبر ضمن الدائرة الامنية لكل من روسيا والجمهورية الاسلامية الايرانية ".
وأكد وزير الخارجية الأسبق أن ايران الاسلامية وروسيا لن تستطيعان أن تتخذا موقف اللامبالاة ازاء المخططات الرامية لزعزعة الأمن في منطقة آسيا الوسطي.
وأشار ولايتي الي احتلال افغانستان من قبل الأمريكان وأوضح أن أحد الأهداف التي أراد هؤلاء من تحقيقها في هذا البلد هو مكافحة تهريب المخدرات الا ان هذه الظاهرة لم يتم القضاء عليها فحسب بل شهدت زيادة أكثر من أي وقت مضي.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

ح.و

مستشار الامام الخامنئی : الارهابیون التکفیریون یریدون التغلغل الى منطقة آسیا الوسطى
مستشار الامام الخامنئی: الارهابیون التکفیریون یریدون التغلغل الی آسیا الوسطی
    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار