نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي يصف التحريض على الحشد "بالفساد الأعظم"

وصف نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي أبو مهدي المهندس في حديث لوسائل اعلام محلية امس السبت، التحريض على فصائل الحشد بـ"الفساد الأعظم"، وفيما اتهم السفير الأمريكي في بغداد ستيوارت جونز بمنع وصول السلاح إلى الفصائل، عد عناصر تنظيم "داعش" الاهاربي بأنهم "جنود لقوة دولية كبيرة".

نائب رئیس هیئة الحشد الشعبی یصف التحریض على الحشد "بالفساد الأعظم"

وقال المهندس، "نحترم الحكومة وقراراتها وحربنا ليست فقط للدفاع عن الأرض والعرض وإنما للدفاع عن النظام لإبقاء الحكومة"، مستفهما بالقول "لماذا التحريض على الحشد الشعبي، ان ذلك يعد فسادا أعظم".

وأضاف المهندس، أن "السفير الأمريكي يحرض علينا ويمنع وصول السلاح إلينا وعلى وزارة الخارجية أن تعترض على ذلك"، لافتا إلى أن "التحالف الدولي غير جدي في قتال "داعش" وأن مسلحي التنظيم جنود لقوة دولية كبيرة".

يشار إلى ان هيئة الحشد الشعبي اتهمت في وقت سابق، التحالف الدولي بعدم الرغبة في حسم المعركة مع تنظيم "داعش"، مشيرة إلى أن مشاركة التحالف لا تتعدى الـ10%.

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة