معهد ستراتفور الأمريكي : واشنطن اضطرت للاعتراف بأهمية مواقف إيران في القضايا المختلفة

رمز الخبر: 906358 الفئة: دولية
علم إیران

أشار معهد ستراتفور الأميركي للدراسات الاستخباراتية و الأمنية في تقرير إلى حضور الجمهوررية الإسلامية الإيرانية في محادثات فيينا 2 حول حل الازمة السورية ، التي جرت يوم الجمعة الماضي بحضور وفود دبلوماسية من دول مختلفة و قالت ان واشنطن اضطرت للاعتراف باهمية مواقف إيران في القضايا المختلفة، ودورها الريادي في حل الازمات .

واضاف التقرير ان محادثات فيينا 2 تعتبر حدثا تاريخيا مهما ، حيث جلست واشنطن وطهران لاول مرة كشركاء على قدم المساواة على طاولة المفاوضات . واوضح التقرير : يبدو ان المسؤولين الاميركيين اعترفوا بان ايران قوة لا يمكن الاستهانة بها وتجاهلها وان وجهات نظرها حول القضايا المختلفة تحظى باهمية بالغة.
وحسب هذا التقرير فان السعودية التي تعتبر واحدة من الحلفاء الرئيسيين لواشنطن في الشرق الاوسط، وسائر دول مجلس تعاون الخليجي ، لا يمكنها الافادة من علاقتها الحصرية مع اميركا لتحديد السياسة الخارجية للاخيرة في الشرق الاوسط .
وعقدت محادثات فيينا 2 حول سوريا يوم الجمعة الماضي بحضور وزراء خارجية 17 دولة بما في ذلك ايران وروسيا وامريكا والسعودية وممثل الاتحاد الاوروبي ومبعوث الامم المتحدة للازمة السورية في فندق امبريال بفيينا. واصدر المشاركون في ختام الاجتماع بيانا اكدوا ضمن الاعتراف ببقاء الاختلافات، ضرورة استمرار التعاون لوقف اطلاق النار في شتى انحاء سوريا.

معهد ستراتفور الأمریکی : واشنطن اضطرت للاعتراف بأهمیة مواقف إیران فی القضایا المختلفة
واشنطن تضطر للاعتراف باهمیة مواقف إیران حول القضایا المختلفة
    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار