عشاق الحسين يحثون الخُطى نحو كربلاء الإباء لإحياء ذكرى زيارة الاربعين + صور

يستعد الملايين من المسلمين من عشاق اهل بيت الرسالة من مختلف انحاء العالم ورغم المخاطر و الامنية والاجواء الشتائية ، لإحياء مراسم "زيارة الأربعين" المليونية في الـ (20) من شهر صفر الجاري وسط استعدادات أمنية و خدمية و صحية مبكرة للعتبات المقدسة والحكومات المحلية للمحافظات والمدن التي ستشهد مسيرات بشرية متسلسلة تقصد كربلاء الاباء ، حيث تعد محافظةُ البصرة أوّل المحطّات التي ينطلق منها زوار الإمام الحسين(عليه السلام) في أربعينيّته الخالدة .

قوافل تواصل سیرها نحو کربلاء بمناسبة الزیارة الاربعینیة+صور

ففي يوم 28 محرّم الحرام شهدت مدينةُ الفاو الواقعة في أقصى جنوب محافظة البصرة ، ومن نقطةٍ جديدة على ساحل الخليج الفارسي بمنطقة رأس البيشة ، انطلاقَ المسيرة المليونية نحو مدينة كربلاء مشيا على الاقدام لإحياء زيارة أربعين الإمام الحسين وصحبه الابرار بمشاركةٍ واسعةٍ من المعزّين من داخل العراق وآخرين من دول الجوار.
وتواصل هذه المسيرةُ زحفها صوب مدينة الشهادة والفداء مدينة كربلاء المقدّسة وقد هرع البصريّون كما هي عادتهم في كلّ عام من أجل تقديم الخدمة لهم وحسب كلّ منطقة من هذه المحافظة التي رافقها كذلك استنفارٌ أمنيّ وخدميّ من قبل دوائر المحافظة ، حيث بدأت الاستعدادات مبكرةً للتشرّف بتقديم الخدمة لقوافل العشق الحسينيّ، وهرع أبناء المحافظة يتسابقون لأجل الظفر بهذا الشرف الذي كانوا ينتظرونه لموسمٍ كامل .
وتعمل المواكب على تقديم الطعام والشراب وتوفير أماكن خاصّة لراحة الزائرين، حيث تمّ نصب سرادق الخدمة وفتح الحسينيات بالإضافة الى أبواب البيوت وتجهيزها بالعلاجات الطبّية وتقديم الأكلات بمختلف الأنواع على ثلاث وجبات بمختلف أنواع الأطعمة والمأكولات.
وتاتي هذه الاستعدادات في وقت يستعد الملايين من المسلمين في انحاء العالم لإحياء مراسم زيارة الأربعين في 20 صفر وسط استعدادات أمنية و خدمية وصحية مبكرة للعتبات المقدسة والحكومات المحلية للمحافظات والمدن التي ستشهد مسيرات بشرية متسلسلة تقصد كربلاء . و توقع مسؤولون عراقيون مشاركة أعداد مليونية من الزائرين من داخل وخارج البلاد، فيما أكدوا عزمهم على تنظيم تدفق الزوار من الخارج عبر تأشيرة الدخول وفقا لضوابط وضعتها الوزارات المعنية . و بحسب إحصائية أجريت على احد المنافذ الحدودية نشرته وكالات أنباء محلية؛ أن معدل توافد الزائرين وصل إلى 2500 زائر يومياً مع تصاعد مستمر مع قرب أيام الزيارة.
الى ذلك أعلنت شركة الخطوط الجوية العراقية من جهتها تخفيض أسعار تذاكرها للرحلات الجوية بين بيروت وبغداد والنجف خلال مدة زيارة اربعينية الامام الحسين (ع)، فيما بيّنت أن التخفيض جاء لإفساح المجال امام المسلمين لأداء الزيارة . و توقع مطار النجف الاشرف الدولي زيادة أعداد الرحلات والمسافرين الى أضعاف ما كانت عليه في السنوات الماضية خلال الزيارة المليونية لمناسبة أربعينية الإمام الحسين عليه السلام لتصل إلى أكثر من 1100 رحلة خلال العشرة أيام التي تخص الزيارة المليونية.
من جانبه قال رئيس قسم الشعائر والمواكب والهيئات الحسينية في العراق والعالم الاسلامي " رياض نعمة السلمان" إن مواكب من دول اجنبية وصلت بشكل منفرد من بريطانيا وامريكا واذربيجان الى كربلاء اما الدول التي فيها اعداد قليلة تشارك بموكب واحد مجتمعة . و لفت نعمة إلى أن "هناك موكباً ألمانياً يشارك بعدد يتراوح من (1000 – 1500) شخصاً من أصول ألمانية وعراقية، مشيراً إلى مشاركة عدد كبير من المواكب التي تقيمها بعض الدول منها " لبنان وسوريا وجمهورية اليمن العربية وكينيا وتركيا وتنزانيا وساحل العاج والهند وباكستان وإيران" فضلا عن الدول الخليجية .
إلى ذلك أعلن الأمين العام للمواكب الحسينية في النجف الاشرف السيد زكي نعمه جريو أن "14800 موكباً حسينياً في النجف الأشرف قد هيأت كافة المتطلبات الخدمية لاستقبال زوار الإمام الحسين عليه السلام للحدود الإدارية من محافظة الديوانية امتدادا إلى الحدود الإدارية لمحافظة كربلاء المقدسة بالتنسيق مع العتبة العلوية المقدسة وقيادة عمليات الفرات الأوسط وشرطة المحافظة والدوائر الأمنية والخدمية" .
من جانبه أعلنت وزارة النفط العراقية موافقتها على تجهيز المواكب الحسينية المجازة رسميًا للمشاركة بإحياء ذكرى الزيارة الاربعينية بمادة النفط الابيض مجاناً و بكمية (150) لتر لكل موكب ، فيما كشفت إيران الاسلامية عن عزمها على تقديم خدمة الانترنت المجاني لزوار أربعينية الامام الحسين عليه السلام بعد انشاء 6 مراكز على طرق الزائرين بين مدينتي النجف الأشرف وكربلاء المقدسة لتوفير خدمة الانترنت المجاني ليتسنى للزائرين التواصل مع عوائلهم و ذويهم .

 

 

الأكثر قراءة الأخبار الشرق الأوسط
أهم الأخبار الشرق الأوسط
عناوين مختارة