القبض على صحفيين كشفا تعاون المخابرات التركية مع "داعش" في سوريا

وجهت محكمة تركية ، اتهامات لاثنين من مسؤولي صحيفة "جمهوريت" المعارضة هما جان دوندار رئيس تحرير صحيفة "حريت" وآردم غول مدير مكتب الصحيفة في أنقرة ، بـ"التجسس" و "تسريب أسرار الدولة" لقيامهما بنشر مقالة، في أيار الماضي، حول شحنات أسلحة أرسلتها المخابرات التركية إلى مسلحين في سوريا وأمرت بتوقيفهما .

القبض على صحفیین کشفا تعاون المخابرات الترکیة مع "داعش" فی سوریا

و كان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ، الذي ينفي بشكل قاطع تقديم الدعم العسكري للحركات الإرهابية التي تقاتل نظام السوري، قدم شخصياً دعوى قضائية ضد دوندار (54 عاماً)، وهدده علناً في مقابلة مع قناة تلفزيونية محلية قائلاً، "أنه لن يخرج هكذا بسهولة"، متوعداً إياه بأنه "سيدفع الثمن". حسبما أفادت "رويترز".

وكانت صحيفة "حريت دايلي نيوز" التركية المعارضة نشرت تقريراً يقول، إن عناصر من الشرطة التركية اعترضت عند الحدود السورية شاحنات تواكبها عربات تابعة للاستخبارات التركية محملة بالأسلحة متوجهة إلى سوريا.
جدير بالذكر، أن دوندار مُنح، الأسبوع الماضي، في ستراسبورغ جائزة حرية الصحافة لمنظمة "مراسلون بلا حدود" وقناة "تي في 5".

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة