وسائل الإعلام الروسية تتحدى أردوغان وتنشر صورا لنجله مع قيادات "داعش"+ صورة

تحدت وسائل الإعلام الروسية الرئيس التركي رجب طيب أردوغان والذي طالب موسكو بأن تعلن عن أدلتها لشرائه النفط من تنظيم "داعش" الإرهابي، حيث خرجت الصحف الروسية بصور لـ"نجل أردوغان" بلال رجب طيب أردوغان، وهو مع قادة التنظيم، مشيرة إلى أن عائلة الرئيس التركي لديها علاقات وثيقة مع تنظيم "داعش" الإرهابي.

بلال اردوغان

وأوضحت وسائل الإعلام الروسية أن تركيا تشترى النفط من تنظيم "داعش" الإرهابى مما يساعد الإرهابيين ماديا ، موضحة أن ما يدل على ذلك  ظهور صور نجل الرئيس التركى بلال أردوغان يحتضن قادة التنظيم الإرهابى،مؤكده أن هناك تكهنات بأن نجل الرئيس متورط مباشرة فى قطاع النفط فى السوق السوداء مع الإرهابيين، وفي اسقاط طائرة سو-24 الروسية . 

ونقلت صحيفة "ترود" عن خبراء تأكيداتهم أن تصدير النفط، يعد أحد الموارد المالية الأساسية لتنظيم "داعش" الإرهابى، بعد سيطرته على حقول نفطية فى سوريا والعراق، مشيرة إلى أن التنظيم يستخرج يومياً نحو 300 ألف برميل نفط، ويحصل على عائد بيع يقدر بـ 40 إلى 50 مليون دولار شهرياً، وأن إسقاط المقاتلة الروسية داخل الأراضي السورية ما هو إلا محاولة من تركيا لوقف تدمير الصناعة النفطية للإرهابيين.

كما كشفت المصادر، أن إبنة الرئيس التركي سمية أردوغان أشرفت على تجهيز مستشفى بالقرب من الحدود السورية لعلاج الجرحى التابعين لجماعة "داعش".
وكان  الرئيس الروسى فلاديمير بوتين قد اعلن فى مؤتمر صحفى أمس أنه وفقا لاستطلاع الأقمار الصناعية، يقوم تنظيم "داعش" بنقل النفط المنتج فى الأراضى المحتلة فى سوريا إلى تركيا.



 

الأكثر قراءة الأخبار دولية
أهم الأخبار دولية
أهم الأخبار