مقتدى الصدر يتوعد بالرد بعملية نوعية ضد "الدواعش" ثأراً لتفجيري بنغلادش ونيجيريا

توعد زعيم التيار الصدري في العراق السيد مقتدى الصدر ، اليوم السبت ، تنظيم داعش الارهابي التكفيري ، بـ"عملية نوعية" ثأرا لتفجير الدواعش ، المساجد في بنغلادش ونيجيريا ، و قال ردا على سؤال بهذا الشأن : إن "الاعتداء الارهابي على مساجد اتباع اهل البيت (عليهم السلام) في بنغلادش ونيجيريا وتبنّي داعش هذه الجريمة النكراء التي أدت الى استشهاد وجرح العديد من المصلين ، لا يمكن السكوت عليه" .

السيد مقتدى الصدر

وقال الصدر في معرض رده على سؤال من أحد أتباعه بشأن تعرض أتباع اهل البيت في بنغلادش الى اعتداء على أحد المساجد واستشهاد واصابة مجموعة من المصلين،ان "التنظيم الداعشي الظالم الابن البار لـ«اسرائيل» الارهابية (عدوة الله) وعدوتنا الكبرى تبنى هذه الجريمة"، مبينا "لا استنكر ولا اشجب بل اطلب من المجاهدين بالعراق ومن محبي اهل البيت (سلام الله عليهم) الرد على هذه الجريمة النكراء بعملية نوعية ضد الدواعش السفاحين".
واضاف الصدر، ان "هذه العملية النوعية ستكون ثأراً لاخوتنا الشيعة في بنغلادش ونيجيريا بعد الحادث ضد محبي الامام الحسين والقائمين بالشعائر الحسينية".
يذكر ان تنظيم "داعش" الارهابي تبنى الهجوم الذي استهدف الخميس الماضي، مسجدا شمالي بنغلادش والذي أسفر عن استشهاد وإصابة 4 اشخاص.
فيما استشهد ما لا يقل عن 21 شخصا وأصيب العشرات بتفجير انتحاريين مساء امس، استهدف موكبا حسينيا للشيعة في كانو ثاني أكبر مدينة ب‍نيجيريا، فيما تم اعتقال انتحاري ثاني قبل تفجير نفسه.

 

الأكثر قراءة الأخبار الصحوة الاسلامية
أهم الأخبار الصحوة الاسلامية
أهم الأخبار