اسماعيل هنية : انتفاضة القدس أسقطت نظرية الردع الصهيونية ولم تخرج كل ما في جعبتها حتى الآن

أكد اسماعيل هنية نائب رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" ، اليوم السبت أنه لا عودة مطلقاً لنظريات دايتون، والسلام الاقتصادي بعد انتفاضة القدس التي اشتعلت منذ شهر أكتوبر الماضي ، و شدد على أن انتفاضة القدس أسقطت نظرية الردع الصهيوني ، كما أنها لم تخرج كل ما في جعبتها بعد ، في رسالة وجهها للاحتلال الصهيوني في حديثه عن بدائل و خيارات لمواجهة الانتفاضة .

اسماعیل هنیة : انتفاضة القدس أسقطت نظریة الردع الصهیونیة ولم تخرج کل ما فی جعبتها حتى الآن

و جاءت تصريحات هنية خلال كلمة له في فعاليات الملتقى العلمائي الدولي الأول بعنوان "فلسطين والأقصى وواجب النصرة" الذي انطلق صباح اليوم في غزة . واعتبر هنية ، انتفاضة القدس عودة لروح للقضية الفلسطينية وسلطت الضوء على العدو المركزي للأمة، وهي تحول استراتيجي سيصل مداها لكل الشعوب العربية والإسلامية .
ويشارك في المؤتمر المنعقد في قاعة رشاد الشوا الثقافي بمدينة غزة لفيف من العلماء المسلمين من خارج غزة عبر تقنية الفيديو كونفرنس وحشد من العلماء والوعاظ والدعاة وممثلو الجمعيات الدعوية والإسلامية في القطاع.

ورحب رئيس رابطة علماء فلسطين د. سالم سلامة بالحضور, مؤكداً أن هدفهم من وراء هذا الملتقى هو إعطاء قراءة سياسية واضحة لمجمل تطورات علي الساحة الفلسطينية والاعتداءات المستمر علي المسجد الاقصي المبارك، و بيان القراءة الشرعية لواقع الثورات العربية في ضوء آيات القرآن الكريم والسنة المطهرة, ودعم استمرار انتفاضة القدس المباركة ف الضفة الغربية والقدس . بدوره ، قال الداعية الإسلامي الشيخ الدكتور وجدي غنيم، أن قضية فلسطين قضية جميع المسلمين ، والدفاع عن المسجد الأقصى واجب كلّ المسلمين. وأشار غنيم، إلى انه من أعظم الأمانات الّتي كلّفنا الله تعالى بها، نصرة إخواننا وحفظ مقدساتنا، فهل أدينا هذه الأمانة أيّها المسلمون هل أجبنا نداءات المستغيثين، وهل شعرنا بخطورة الوضع وما آلت إليه الأمور في فلسطين ، بالمسجد الأقصى المباركة في ظل استمر اقتحامه من قبل الاحتلال «الإسرائيلي» صباح كل يوم.

أهم الأخبار انتفاضة الاقصي
عناوين مختارة