سياسي روسي يطالب بقصف إسطنبول بقنبلة نووية

طالب السياسي الروسي فلاديمير جيرينوفسكي زعيم الحزب الليبرالي الديمقراطي، الرئيس فلاديمير بوتين بضرب مدينة إسطنبول التركية بقنبلة نووية، انتقاما من تركيا بعد إسقاطها المقاتلة الروسية، وذكر موقع "ميرور" البريطاني في سياق تقرير بثه امس السبت أن جيرينوفسكي طالب بإبادة 9 ملايين شخص، من خلال تدمير المدينة التركية، قائلا "إن هجوما نوويا يستطيع تدمير اسطنبول بكل سهولة، قنبلة نووية واحدة في مضيق اسطنبول ستمسح المدينة".

سیاسی روسی یطالب بقصف إسطنبول بقنبلة نوویة

ونشبت أزمة بين موسكو وأنقرة بعد إسقاط تركيا مقاتلة روسيا يوم الثلاثاء الماضي، حيث يقول الأتراك إن الطائرة انتهكت المجال الجوي التركي، وهو ما تنفيه روسيا.

وعززت روسيا دفاعاتها المضادة للطائرات في سوريا من خلال الدفع بطراد حربي قبالة السواحل السورية ونشر صواريخ جديدة فى قاعدتها العسكرية هناك، وسيوفر النظام الدفاعي بعيد المدى الموجود على الطراد الحربي "موسكفا"، بالإضافة إلى نظام صواريخ اس 400، الذي وصل إلى سوريا يوم الثلاثاء، غطاء جويا للطائرات الروسية.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد أعرب عن رغبته في التحدث إلى الرئيس الروسى وجها لوجه أثناء قمة المناخ التي ستنعقد في باريس الأسبوع القادم، لكن بوتين يود أن تعتذر تركيا عن إسقاطها للطائرة قبل أن يتحدث إلى الرئيس التركي.

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة