الالوسي :السعودية انفقت ملايين الدولارات لفتح سفارتها في بغداد

رمز الخبر: 952203 الفئة: دولية
مثال الآلوسی

كشف النائب مثال الالوسي عن دفع السعودية ملايين الدولارات من اجل الانفتاح عليها واعادة فتح سفارتها في العراق وقال في تصريح صحفي " ان آل سعود دفعوا ملايين الدولارات لشخصيات سياسية من اجل توطيد العلاقات معها ، وايصال رسالة إلى العالم انها غير متورطة مع داعش والقاعدة والتطرف".

و أفاد القسم الدولي لوكالة " تسنيم " الدولية للأنباء أن الآلوسي رّحب بانفتاح العراق على الصين ودول اخرى داعمة للنظام الديمقراطي ، فيما وصف اعادة العلاقات مع السعودية بـالـ"جريمة كبرى".

واضاف الالوسي قائلا  " ان البرلمان العراقي مستهدف من قبل الدول التي تخشى الديمقراطية ومازالت انظمتها دكتاتورية متخلّفة ، مؤكدة ان هناك دولا تنفق ملايين الدولارات ومنها السعودية من اجل تخريب النظام الديمقراطي في العراق".

وحول اداء البرلمان خلال فصله التشريعي الماضي قال " ان رئاسة البرلمان واللجان النيابية والاعضاء أدوا أفضل ما لديهم في الجانب التشريعي ، اما على مستوى الجانب الرقابي ، فما زلنا نعاني من سيطرة الاحزاب الحاكمة التي تتهرب من الجانب الرقابي" ، مؤكدا ، أن الدولة مشغولة اليوم ، في الحرب مع عصابات داعش ومحاولة الخروج من الازمة المالية.

وتابع قائلا  " ان العراق دولة ديمقراطية ناشئة بمعنى الكلمة والكثير من المواطنين ، السياسيين ، والاحزاب لم يستوعبوا دور النائب" ، مبينا انه "ل ايمكن للنائب ان يحصر كما يحصر طالب المدرسة الابتدائية ، مستدركا بالقول ، " ان على النائب أن يقوم بواجباته وفق القناعة التي يمتلكها ازاء ناخبيه وازاء مهامه البرلمانية ".

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار