في خطبة صلاة الجمعة بطهران ...

أمام جمعة طهران:امريكا والسعودية و«اسرائيل» الاضلاع الثلاثة لمثلث الاجرام ضد المسلمين

رمز الخبر: 965310 الفئة: سياسية
امامی کاشانی

ندد خطيب الجمعة بطهران اية الله محمد امامي كاشاني اليوم بالجريمة النكراء التي ارتكبها نظام ال سعود في اعدام العالم الديني السعودي البارز آية الله الشيخ الشهيد نمر باقر النمر و اضاف ان امريكا و المملكة السعودية و كيان الاحتلال الصهيوني هي الاضلاع الثلاثة لمثلث الاجرام التي تجتمع معا في اي جريمة ترتكب ضد المسلمين ، مضيفا بان الكيان الغاصب للقدس هو الذي يخطط لهذه الجرائم التي تلقي دعما امريكيا و ماليا سعوديا .

و افاد القسم السياسي لوكالة تسنيم الدولية للانباء بأن تصريح اية الله كاشاني جاء خلال خطبة صلاة الجمعة بالعاصمة طهران ، حيث تساءل عن السبب في اعدام مصلح لم يرتكب ذنبا الا تبيين الاسلام والقانون وكذلك عن الصمت الذي تلجا اليه الاوساط الدولية و العالمية في هذا المجال ، لافتا الى ان الافكار التفكيرية كانت علي امتداد السنوات الماضية موجودة في السعودية لكن ملامحها باتت تتكشف يوما بعد اخر .

ودان سماحته نظام آل سعود لارتكابه هذه الجريمة المروعة مشددا علي أن الجرائم التي ارتكبها هذا النظام بعد فاجعة مني حددت صفوف بعض الدول الاسلامية في المنطقة حيث أن هذه الدول اتخذت موقفا متخاذلا ازاء هذه الفاجعة المؤلمة التي شهدتها مني في يوم عيد الاضحي. 
وأعرب آية الله امامي كاشاني عن أسفه لأن الحكام الذين يتولون ادارة شؤون الحجاز هم بعض الشبان والجهلة الذين يقومون بأعمال تنم عن القساوة في قلوبهم في حين أن المسؤولين السابقين في هذا البلد لم يكشفوا عن قساوتهم مثل هؤلاء الحكام الجدد.
وأشار امام الجمعة المؤقت في طهران الي مهاجمة السفارة السعودية في طهران وقنصلية هذا البلد في مشهد المقدسة وقال " ان قائد الثورة الاسلامية أبدي ردفعله علي الهجوم الذي تعرضت له السفارة البريطانية في الماضي ووصفه بالمخالفة والجريمة ".
وتابع سماحته قائلا " ان الهجوم الذي تعرضت له السفارة السعودية في طهران انما تم من قبل عناصر تغلغلت وسايرهم أشخاص جهلة حيث أن هؤلاء ارتكبوا جنحة ويجب كما طالبت الحكومة بمعاقبتهم". 
وشدد آية الله كاشاني علي أن النظام السعودي كان قد خطط لقطع العلاقات مع ايران الاسلامية من قبل موضحا أن الدول التي سايرت هذا النظام في قطع علاقاتها مع ايران سيواجهون مصيرا ذليلا.
وتطرق سماحته الي موضوع البرنامج النووي الذي تعتمده ايران الاسلامية وقال " ان وزير الخارجية المحترم والفريق الدبلوماسي بذل جهودا مضنية لاكمال الاتفاق النووي اضافة الي التوجيهات القيمة للامام الخامنئي في هذا الخصوص رغم المحاولات التي وضعها العدو لعرقلته التي يمكن اعتبار قرار الكونغرس الامريكي جزءا من هذه العراقيل".
وأشار آية الله كاشاني الي مفردة عباد الرحمن التي جاءت في الآية الشريفة في سورة الانبياء مؤكدا ضرورة أن يعلم الجميع بأن الامام الخامنئي بعث بالرسالتين الي شبان الغرب انطلاقا من هذه الآية الشريفة التي تدعو الي النمو والتربية الالهية الصحيحة.

 

 

 

 

 

 

 

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار