الجيش العراقي يستعد للتقدم باتجاه الفلوجة وهيت

رمز الخبر: 975527 الفئة: دولية
قوات عراقیة

كشف النائب عن محافظة الأنبار في مجلس النواب العراقي أحمد السلماني عن وضع اللمسات الأخيرة على خطة تحرير محافظة الأنبار بالكامل من تنظيم داعش الارهابي ، كما أكّد أن القوات الأمنية وأبناء العشائر بدأوا بالاستعداد للتقدم باتجاه الفلوجة وهيت.

وتأتي تصريحات السلماني في وقت تمكنت القوات العراقية من فرض سيطرتها التامة على منطقة البو عيثة وأجزاء واسعة من منطقة الحامضية في المحور الشمالي للعمليات العسكرية في الرمادي.

وفي سياق متصل ، قُتل عدد من مسلحي تنظيم "داعش" بينهم المسؤول العسكري للتنظيم في منطقة الدولاب والمسؤول العسكري للتنظيم في منطقة جزيرة البغدادي، إثر اشتباكات بين عناصر التنظيم غرب الرمادي،" كما تمكنت القوات العراقية من تحرير منطقة البودمنة المحاذية لمنطقة المضيق شرق الرمادي من سيطرة تنظيم "داعش"، كما قُتل عدد من مسلحي "داعش" إثر قصف مدفعية الجيش العراقي لتجمعاتهم وسط قضاء الكرمة شرقي الفلوجة بمحافظة الأنبار.

وفي صلاح الدين،  تمكنت القوات العراقية من قتل مسؤول كتيبة "اقتحامات دابق بولاية نينوى" التابعة لتنظيم "داعش" خلال اشتباكات مسلحة في جبال مكحول شمال محافطة صلاح الدين، كما قتلت القوات العراقية عدداً من مسلحي تنظيم "داعش" شمال منطقة تل كصيبة في تلال حمرين بمحافظة صلاح الدين.

من ناحية أخرى أكّد قائد جهاز مكافحة الإرهاب العراقي الفريق الركن عبد الغني الأسدي "سيطرة القوات الأمنية الكاملة على مناطق محافظة صلاح الدين المحررة،" وأشار الأسدي إلى أن "القوات منتشرة في مناطق سبايكر وبيجي والمصفى والفتحة،" وقُتل عدد من مسلحي داعش إثر قصف سلاح الجو العراقي لتجمعاتهم على حدود قضاء الشرقاط شمال صلاح الدين.

أما في نينوى، فقد دمّر سلاح الجو العراقي نفقاً طويلاً لتنظيم "داعش" في منطقة زهيليلة التابعة لناحية القيارة جنوب الموصل، يستخدمه التنظيم لتهريب النفط.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار