بعد اطلاق صاروخ «نور»...

قائد سلاح البحر : صاروخ «نور» يرهب عدو شعبنا وهو مبعث فخر واعتزاز لكل مواطن ايراني

رمز الخبر: 984532 الفئة: سياسية
حبیب الله سیاری

شدد قائد سلاح البحر في جيش الجمهورية الاسلامية الايرانية الأميرال حبيب الله سياري اليوم الجمعة علي أن صاروخ «نور» الذي يعتبر أحد مظاهر اقتدار البلاد يرهب كل عدو للشعب الايراني المسلم ، وهو مبعث فخر و اعتزاز لكل مواطن ، مؤكدا أن أبناء هذا الشعب في القوات المسلحة لن يسمحوا في البحر لمن تسول له نفسه الاعتداء علي مصالح ايران الاسلامية ابدا .

وافاد موفد وكالة "تسنيم" الي منطقة كنارك ، بأن قائد القوات البحرية للجيش الادميرال حبيب الله سياري قال في تصريح : اننا شهدنا اليوم اطلاق صورايخ من الساحل و البحر في سواحل مكران (شرق) ، وتابع قائلا ان مدي الصاروخ الذي تم اطلاقه اليوم يبلغ 150 كم و الذي اصاب الهدف المحدد له بسرعة و دقة فائقة .

و جاءت تصريحات الاميرال سياري في اليوم الثالث لمناورات الولاية 94 الكبرى بعد اطلاق صاروخ «نور» واصابته الاهداف المحددة بدقة فائقة رغم محاولات الاعداء في المجال الالكتروني للتشويش علي المنظومات الصاروخية للقوات البحرية .
وتابع هذا المسؤول العسكري قائلا "ان ايران الاسلامية التي حصلت علي قوة صاروخية عظيمة ، لن تسمح لأي كان ، تهديد سواحلها ومياهها الاقليمية ، حيث أننا سنحافظ علي مصالحنا الوطنية في البحر بكل قوة و اقتدار" .
وأشار الاميرال سياري الي خصوصيات صاروخ «نور» و أكد أن مداه يصل الي حوالي 150 كيلومتر ، ويتميز بالدقة والسرعة الفائقة حيث أنه يدمر الهدف المحدد له بشكل كامل.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار