لافروف : اتفاق أمريكي روسي للتعاون العسكري في سياق الحرب ضد الإرهاب

رمز الخبر: 1000058 الفئة: دولية
سیرغی لافروف

أعلن وزير خارجية روسيا ان الجانبين الأمريكي والروسي توصلا إلى اتفاق حول بدء التعاون العسكري في سياق الحرب على الإرهاب بسوريا ، و أعرب سيرغي لافروف في تصريح للصحفيين عن أمله بأن يساعد هذا الاتفاق على تحقيق مهمة تشكيل جبهة موحدة لمحاربة الإرهاب و قال “سنواصل نضالنا بجانب الحكومة السورية و نأمل بأن يسمح الاتفاق ذو الأهمية المبدئية الذي سيبدأ الأمريكيون بموجبه التعاون معنا في المجال العسكري بإحراز تقدم نحو تحقيق الهدف الذي حدده الرئيس بوتين عندما دعا إلى تشكيل جبهة موحدة حقا لمحاربة الإرهاب”.

وحول إعلان النظام السعودي استعداده لإرسال قوات برية إلى سورية بحجة محاربة تنظيم “داعش” ، أوضح لافروف “إن مناقشات الاجتماع الأخير للمجموعة الدولية لدعم سوريا لم تتناول هذا الموضوع ولذلك لا يمكنني أن أقول لكم من يخطط لذلك وأي قوات سيتم إرسالها وإلى أين” .

من جهة أخرى أعرب لافروف قبيل اجتماعه مع وزير خارجية النظام السعودي عادل الجبير عن أمله بأن تتم ترجمة الاتفاق الذي تم التوصل إليه في ميونيخ حول سوريا إلى خطوات عملية .
وخلال لقاء مع نظيره الكوري الجنوبي يونغ بين سو على هامش مؤتمر ميونيخ للأمن اعتبر لافروف أنه يجب أن يكون هناك تعاون عسكري ناجح بين روسيا والولايات المتحدة من أجل التوصل إلى حل للأزمة في سورية مشيرا إلى أن موسكو تعتبر أن الولايات المتحدة تدرك ذلك.
وقال لافروف إنه “من أجل أن يكون وقف العمليات القتالية قائما ينبغي أن تعمل الأدوات التشغيلية اللازمة والتعاون بين القوات العسكرية على الأرض كما في القضايا الإنسانية كذلك في وقف العمليات القتالية وكنا قد عرضنا إقامة الاتصالات العسكرية بين روسيا والتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة منذ بدء عملياتنا في سورية بناء على دعوة من الإدارة الأمريكية”.
وأوضح لافروف أن الولايات المتحدة نأت بنفسها عن التعاون العسكري باستثناء القضايا المتعلقة بإجراءات منع وقوع صدامات معربا عن قناعته بأن الأمريكيين يفهمون اليوم أنه من أجل المضي قدما في حل الأزمة في سورية لم يعد ممكنا تجنب الاتصالات بين العسكريين وهذا النهج لقي التأييد بالأمس من المجموعة الدولية لدعم سوريا .
وأكد لافروف أنه “من المهم الآن تطبيق ما تم الاتفاق عليه عمليا” لأننا في بعض الأحيان نتفق ولكن شركاءنا لا يسعون عمليا إلى تنفيذ الاتفاق وآمل بأن تكون هذه المرة مختلفة .
هذا و اعتبر نائب وزير الخارجية الروسي غينادي غاتيلوف أن وقف العمليات القتالية في سورية يمكن أن يدخل حيز التنفيذ بعد أسبوع . و نقلت وكالة تاس الروسية عن غاتيلوف قوله في تصريح صحفي اليوم “إن فريق العمل الخاص بإعداد وقف العمليات القتالية في البلاد كلف بإعداد آلية بهذا الشأن خلال أسبوع وذلك ضمن اتفاقات توصلت إليها المجموعة الدولية لدعم سوريا في ميونيخ أمس” .
وأضاف غاتيلوف “إن الحديث يدور عن موعد تقريبي لكن الأمر يرتبط بنتائج اجتماع فريق العمل المتوقع عقده في جنيف الأسبوع القادم”.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار