ولايتي : الايرانيون رواد الصحوة الاسلامية علي مر الدهور والعصور

شدد مستشار قائد الثورة الاسلامية للشؤون الدولية الدكتور علي أكبر ولايتي رئيس مركز الدراسات الاستراتيجية في مجمع تشخيص مصلحة النظام - اليوم الاثنين علي أن الايرانيين كانوا رواد الصحوة الاسلامية علي مر الدهور والعصور مؤكدا أن الشعب الايراني يعتبر الثورة الاسلامية بأنها تعود له.

ولایتی

و أفاد مراسل القسم السياسي لوكالة "‌تسنيم" الدولية للأنباء أن الدكتور ولايتي أكد ذلك في كلمة القاها اليوم الاثنين في مراسم ازاحة الستار عن مجموعة التاريخ العريق والمعاصر لايران والحضارة الاسلامية.
وقال مستشار قائد الثورة الاسلامية " ان الشعب الايراني كان دائما حامل راية الاسلام ولم يضاهيه في اسداء الخدمة للاسلام والثقافة الاسلامية أي شعب مسلم حيث أن نسبة أكثر من 50 بالمائة من الثقافة والحضارة الاسلامية رهينة جهود هذا الشعب المسلم".
وأضاف رئيس مركز الدراسات الاستراتيجية في مجمع تشخيص مصلحة النظام في الجمهورية الاسلامية الايرانية قائلا " ان الايرانيين كانوا حملة راية الصحوة الاسلامية في غضون الاعوام الـ 200 أو 300 الماضية ".
وأشار مستشار الامام الخامنئي الي المشاركة المليونية للشعب الايراني في مسيرات يوم 22 بهمن ذكري انتصار الثورة الاسلامية في ايران مؤكدا أن كل شرائح المجتمع الايراني شاركت في هذه المسيرات انطلاقا من حبها وولائها للنظام الاسلامي واعتبارها الثورة الاسلامية خاصا بها حيث لم يجّبر علي المجيء الي الشوارع والمشاركة في المسيرات.
وتطرق رئيس مركز الدراسات الاستراتيجية في مجمع تشخيص مصلحة النظام الي لقائه الرئيس البولندي وقال " ان الأخير قال في هذا اللقاء ان ثورتكم لم تحيي الاسلام فقط بل أحيت ثورة الدين في العالم أيضا".

الأكثر قراءة الأخبار الصحوة الاسلامية
أهم الأخبار الصحوة الاسلامية
أهم الأخبار