في تجمع انتخابي...

حداد عادل: أمريكا تخطط لهندسة الانتخابات المقبلة وعداؤها لشعبنا ليس بالشيء الجديد

رمز الخبر: 1005813 الفئة: سياسية
نشست خبری حداد عادل در خبرگزاری تسنیم

أشار المتحدث بإسم تحالف الاصوليين غلام علي حداد عادل الي المؤامرات الامريكية ضد الشعب الايراني المسلم مؤكدا أن أمريكا تخطط لهندسة الانتخابات المقبلة حيث أن عداءها للشعب الايراني يعود لليوم الاول من انتصار الثورة الاسلامية الا ان هذا الشعب الذي يتميز بالبصيرة أفشل كل مخططاتها موضحا أن الاقتصاد المقاوم يعتبر مفتاح حل المشاكل الاقتصادية.

و أفاد مراسل القسم السياسي لوكالة " تسنيم " الدولية للأنباء أن حداد عادل أكد ذلك في كلمة القاها امام تجمع انتخابي أمس الجمعة معتبرا الانتخابات فرصة وطنية وحسب وصف الامام الخامنئي نعمة الهية.
وتابع قائلا " ان نواب الشعب في مجلس الشوري الاسلامي يصادقون علي القرارات خلال 4 أعوام فيما يحدد الشعب الايراني مصيره في انتخاب هؤلاء في يوم واحد ما يعتبر يوميا لتجلي الارادة الوطنية".
واعتبر يوم 26 شباط الجاري الذي ستجري فيه الدورة الـ 10 لانتخاب نواب الشعب في السلطة التشريعية والدورة الـ 5 لمجلس خبراء القيادة يوما يتضامن فيه الشعب الايراني لتحديد مصيره بنفسه مؤكدا أن من انجازات الثورة الاسلامية هي مشاركة أبناء الشعب في هذه الانتخابات التي ستضمن مستقبل الثورة الاسلامية.
ووصف المتحدث بإسم تحالف الاصوليين تحالف الاصوليين في مجلس الشوري الاسلامي بـ ايران المصغرة وقال " ان 290 نائبا من شتي أرجاء البلاد يجتمعون في مبني المجلس ويؤدون مهمتين رئيسيتين وهما التشريع والاشراف علي تنفيذ القانون وأداء المسؤولين".
وأشار حداد عادل في جانب آخر من كلمته الي الشائعات التي تبثها وسائل الاعلام الاجنبية مشددا علي أن الانتخابات التشريعية ومجلس خبراء القيادة التي ستجري الجمعة المقبل تحظي بأهمية بالغة حيث أن هذه الوسائل كانت تدعو في الانتخابات السابقة الي عدم المشاركة الا انها اليوم تدعو الناس الي المشاركة فيها خلافا لسياساتها السابقة.
وأضاف قائلا " ان أمريكا يبدو أنها تريد التخطيط لهندسة الانتخابات في ايران الاسلامية حيث أن الأمريكان كانوا يدبرون لمؤامرة الايقاع بين أبناء الشعب الايراني والنظام الاسلامي عبر اعلامهم المضلل الا ان بصيرة هذا الشعب العظيم أفشل كل هذه المخططات".
وأشاد بالشعب الايراني الذي نهض بوجه طاغية عصره الشاه وأطاح بعرشه في ثورة اسلامية قبل 37 عاما ولم تخدعه دعايات وسائل الاعلام الأجنبية سيشارك في الانتخابات التي ستجري في يوم 26 شباط الجاري لاحباط مخططات الأعداء وافشال مؤامراتهم الخبيثة.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار