صحيفة "فايننشال تايمز": عملية برية سعودية أردنية في الجنوب الشرقي السوري

رمز الخبر: 1006423 الفئة: دولية
قوات سعودیة

ذكرت صحيفة "فايننشال تايمز" اللندنية ،نقلا عن مصادر دبلوماسية وحكومية في الشرق الأوسط أن السعوديين يدرسون إمكانية القيام بعملية برية في جنوب شرق سوريا بالتعاون مع الأردن، وأوضحت الصحيفة أن السعودية قلقة لأنها باتت تفقد قبضتها على الحرب الجارية في سوريا بسرعة، الأمر الذي من شأنه أن يؤثر على سير المفاوضات حول التسوية السياسية في هذه البلاد.

ونقلت الصحيفة عن دبلوماسي في الشرق الأوسط، أن الرياض تعتبر نشر قوة عسكرية في أراضي سوريا شرطا ضروريا ليس للاحتفاظ بسيطرتها في سوريا فحسب، بل وفي واشنطن أيضا.

وقال بعض المسؤولين للصحفية إن السعوديين يدرسون إمكانية شن عملية برية ليس في شمال سوريا، حيث تجري معارك طاحنة، بل في الجنوب الشرقي قرب الحدود مع الأردن، كما من غير المستبعد أن تشارك قوات أردنية في مثل هذه العملية.

وحسب مسؤولين سعوديين رفيعي المستوى، سبق للأردن أن اقترح العام الماضي نشر قوات خاصة قرب معبر التنف عند الحدود السورية العراقية.

كما قال زعماء قبليون شرقي سوريا إن السعوديين قد نفذوا مهمات استطلاعية في هذه المنطقة في السابق.

وذكرت الصحيفة أن الولايات المتحدة تسعى لـ"لجم حليفتيها تركيا والسعودية" لكي لا تقدما على عمل عسكري في سوريا حال انهيار مساعي إقرار الهدنة في سوريا.

ونقلت "فايننشال تايمز" عن مصادر في المعارضة السورية أن قادة من المعارضة السورية المسلحة اجتمعوا خلال الأيام القليلة الماضية مع مسؤولين عسكريين في أنقرة وإسطنبول وبحثوا خطط لنشر قوات للتحالف في شمال سوريا.

ورأت الصحيفة أنه من المستبعد أن تتدخل أنقرة في الصراع السوري من الاتجاه الشمالي بلا مواقفة واشنطن، لكنها تواصل تمرير التعزيزات للارهابيين عبر الحدود، مشيرة إلى أنباء عن دخول مئات الارهابيين إلى الأراضي السورية ليلة الخميس، وذلك في مقطع حدود قريب من منطقة خاضعة لسيطرة المقاتلين الأكراد في شمال سوريا.

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار