ناطق القوات اليمنية المسلحة يكشف : قيادات العدو الميدانية تعد للانسحاب من المعركة

رمز الخبر: 1008980 الفئة: الصحوة الاسلامية
غالب لقمان

أعلن الناطق الرسمي باسم الجيش اليمني العميد الركن شرف غالب لقمان أن قوات الغزو قد تكبدت خسائر فادحة وأصبحت تعلم أن أي تقدم تقوم به نحو مواقع الجيش و اللجان الشعبية يعتبر انتحارا ومغامرة تصل بهم الى جهنم، فيما أكد أن القيادات العسكرية الميدانية لدول العدوان السعودي تعد الى الانسحاب من المعركة أثر الخسائر الفادحة التي تكبدتها و إنها تنتهج الآن منهج اصطناع الانتصارات الوهمية .

و دعا العميد شرف لقمان من غُرّر بهم وأغراهم تحالف العدوان السعودي من عسكريين ورجال قبائل ، العودة إلى جادة الصواب والانحياز إلى صف الوطن وإعلان البراءة من تحالف العدوان .
وأكد العميد شرف لقمان في تصريح ضرورة أن يقف الجميع صفا واحدا للدفاع عن الوطن الذي يتعرض لمحاولة غزو وعدوان بربري غاشم لم يترك في اليمن شيئا لم يستهدفه ويدمره ، محذرا من لا يزالوا يقفون في صف العدوان من سوء العاقبة التي تنتظرهم إن لم يستفيدوا من الفرصة الممنوحة لهم .
كما أكد أن تحالف العدوان البربري بقيادة آل سعود وأمريكا يتجرعون كل يوم مرارة الهزائم والانكسار والخسائر التي لم يكونوا يتوقعونها .. لافتا إلى انتصارات الجيش واللجان الشعبية المتتالية في مختلف الجبهات والتي تعد ثمرة للصمود والثبات والمعنويات العالية في مواجهة المعتدين وهي وسام شرف من حق كل يمني غيور على وطنه أن يفتخر بها .
وقال الناطق الرسمي اليمني "إن ما خسرته قوات الغزو والعدوان في محاولات زحفها وتسللها الأخيرة في فرضة نهم وميدي كفيل بردعها وجعلها تعيد حساباتها، وهي تدرك أن أي محاولة منها للتسلل أو مجرد الاقتراب والتقدم نحو أي موقع من مواقعنا وجبالنا يعتبر انتحار ومغامرة منها إلى الجحيم" .
وأضاف "إن قيادات العدوان تحاول الحفاظ على معنويات مقاتليها بعد أن فشلت كل محاولاتهم في الاختراق والتسلل وذلك من خلال تغيير خططها وتكتيكاتها كما تحاول صنع انتصارات وهمية عبر قنواتهم الإعلامية " مؤكدا أن معنويات قوات ومرتزقة العدوان تزداد انهيارا يوما بعد يوم نتيجة الهزائم والخسائر الكبيرة وبعد أن أيقنت أن أي عملية لاختراق دفاعات الجيش مستحيلة وثمنها باهض .
و كشف العميد لقمان أن معلومات ميدانية مؤكدة أوضحت أن حالات انهيار معنوي ونفسي تسود ما تبقى من قوات العدوان ومرتزقتهم وأن كثير من قياداتهم الميدانية تعد للانسحاب من ساحة المعركة والمواجهة بعد استنزاف الكثير من قدراتهم وتعرضهم لخسائر كبيرة لم يعد بإمكانهم تحمل مزيد من الخسائر والانهيارات .
وحيا الناطق الرسمي للقوات اليمنية المسلحة المقاتلين الصامدين في كافة الجبهات مباركا لهم ثباتهم وصمودهم وما يحققوه من انتصارات متتالية .. معتبرا مساندة والتفاف أبناء الشعب اليمني ووقوفهم ضد العدوان هو الانتصار الحقيقي لليمن ضد تحالف العدوان وقواه التي تقود حربا ظالمة في اليمن لمحاولة شق الصف وإشعال نار فتن الاقتتال بين اليمنيين.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار