تقرير يفضح انتهاكات الاحتلال الصهيوني في أحد السجون

كشف تقرير لمنظمة "بتسليم" الحقوقية الصهيونية اليوم الأربعاء، ضلوع قوات الاحتلال في انتهاكات ممنهجة ضد المعتقلين الفلسطينيين في سجن "شيكما" بمدينة عسقلان جنوب الأراضي الفلسطينية المحتلة، واكد التقرير (الذي يتناول ظروف التحقيق مع المعتقلين الفلسطينيين ما بين اب 2013 واذار 2014) إن الاعتداءات تحولت إلى سياسة معمول بها داخل المعتقل، ولم تقتصر على حالات معزولة.

تقریر یفضح انتهاکات الاحتلال الصهیونی فی أحد السجون

ويشمل التعذيب في المعتقل، بحسب التقرير، اعتداءات جسدية ولفظية، إضافة إلى تعريض معتقلين للضرب والبرودة والروائح الكريهة، مع الحرمان من الطعام والنوم، والاحتجاز في زنازين انفرادية.

وتؤكد المنظمة أنه ما من معتقل دخل السجن، إلا وخضع تقريبا لصنف أو أكثر من أصناف التعذيب المذكورة، ذلك أن واحداً من أصل كل ثلاثة معتقلين عانى الضرب، أو الاعتداء، على يد الجنود أو رجال شرطة الاحتلال، أثناء اعتقاله.

واعتبرت ما يتعرض له الفلسطينيون أثناء التحقيق من تعذيب بمثابة انتهاك للقانون الدولي، ومنافاة لقواعد محكمة الاحتلال العليا، فضلاً عن كونه بعيداً عن أبسط المبادئ الأخلاقية.

وتقول المنظمة إن لجان التحقيق الصهيوينة استعانت بطريقة غير مباشرة بأقوال أدلى بها المعتقلون الفلسطينيون تحت وطأة التعذيب.

الأكثر قراءة الأخبار انتفاضة الاقصي
أهم الأخبار انتفاضة الاقصي
عناوين مختارة